الدليل غير الرسمي لعاصمة المملكة العربية السعودية

أدبي الرياض ينظّم معرض الكتاب الخيري العاشر بالتعاون مع جمعية التوحّد

برعاية معالي وزير الثقافة والإعلام، تنطلق في المدة من7-18رمضان١٤٣7هـ، (12ـ23/6/2016م) فعاليات معرض الكتاب الخيري العاشر الذي ينظمه النادي الأدبي بالرياض بالتعاون مع جمعية التوحّد.

صرح بذلك رئيس مجلس إدارة النادي الدكتور عبدالله الحيدري، مثمناً لمعالي الوزير موافقته على أن يكون المعرض وفعالياته المصاحبة برعايته، وأضاف: أتقدم بالشكر لجميع الجهات التي استجابت لدعوة النادي، وفي مقدمتها: وزارة الثقافة والإعلام (وكالة الوزارة للشؤون الثقافية)، وعدد من الأندية الأدبية، ودارة الملك عبدالعزيز، ومؤسسة سلطان بن عبدالعزيز آل سعود الخيرية، وكرسي الأدب السعودي بجامعة الملك سعود، وكرسي الدكتور عبدالعزيز المانع، ومركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز الدولي لخدمة اللغة العربية، ودار الثلوثية للنشر بالرياض، وبعض الأفراد من المؤلفين والمؤلفات.

من جهته أوضح المشرف على المعرض عضو مجلس إدارة النادي هاني الحجي أن المعرض هذا العام سيستمر في التحول لمهرجان ثقافي خيري حيث ستصاحب المعرض عدد من الفعاليات المتنوعة وسيخصص ركن للموهوبين من المنتسبين للجمعية السعودية للتوحد، وستعرض ما أبدعته أياديهم في الركن وسيقام معرض تشكيلي مصغّر لعدد من الفنانين الموهوبين من متدربي الجمعية السعودية للتوحد.

وتقام عدد من الورش والدورات التدريبية، وهي: دورة في التصوير الفوتغرافي يقدمها يونس السليمان، وورشة في صناعة الفيلم الوثائقي يقدمها فيصل العتيبي، ودورة عن أساسيات الكتابة والتحرير يقدمها د.حسن الفيفي، وورشة موجهة للطلاب بعنوان: كيف تختار تخصصك الجامعي؟ يقدمها خالد الشمري.

ويصاحب المعرض فعاليات أخرى، وهي: التوقيع على كتاب (ابن باز ووحدة الكلمة) لمؤلفه عبدالعزيز البراك يوم الأحد 7رمضان، وهناك ندوة “رمضان في الذاكرة” يشارك فيها الدكتور ناصر بن سعد الرشيد والدكتور محمد بن عبدالرحمن الربيّع وأ.محمد بن عبدالله الوعيل، ويديرها محمد العميري، وتقام يوم الإثنين8 رمضان، وأمسية بعنوان “من شعراء المحافظات” يشارك فيها فهد العبودي من الخرج ومحمد الشويعر من المجمعة وعبدالله الماجد من ثادق، ويديرها رئيس اللجنة الثقافية بمحافظة الخرج الدكتور حمدان الحارثي، وموعدها (الأربعاء11رمضان)، وهناك أمسية شبابية مفتوحة، وأمسية للفنان خالد سامي حول الدراما في رمضان تقام يوم الأربعاء17رمضان.

وقد ثمّن أمين عام الجمعية السعودية للتوحد د.طلعت بن حمزة الوزنة إشراك النادي للجمعية في هذا العام للتعريف بها وبأهدافها، وقال: في إطار السعي نحو توسيع قاعدة الشراكة المجتمعية، وتحقيق أكبر فائدة ممكنة من البرامج والمشروعات الاجتماعية فإن الجمعية السعودية للتوحد يشرفها التعاون القائم بينها وبين النادي الأدبي بالرياض الذي ستكون باكورته من خلال معرض الكتاب الخيري العاشر الذي ينظمه النادي في الفترة 7-18 رمضان 1437هـ، ومن خلال هذا المعرض سيتاح للجمعية بمشيئة الله تعالى التعريف بنشاطها ونطاق خدماتها لفئة ذوي التوحد، كما سيتعرف رواد هذا المعرض على حجم الجهد الذي تبذله الجمعية في إيجاد قاعدة معرفية ومرجعية علمية لاضطراب التوحد، ولا شك أن هذا النوع من الشراكة يدل على حجم الوعي الذي وصل إليه مجتمعنا السعودي بفضل الله تعالى، وكيف أن الثقافة تسهم بطريقة أو بأخرى في التعريف بقضايا المجتمع، وكيف أن المؤسسات الثقافية تستطيع أن توجد الكثير من القنوات التي تخدم بها الشأن العام، وخاصةً لذوي الإعاقات، ومن هنا فإن الجمعية السعودية للتوحد وعلى رأسها صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن ناصر بن عبدالعزيز (رئيس مجلس إدارة الجمعية) وأعضاء مجلس الإدارة تثمن للنادي الأدبي بالرياض هذه اللفتة الإنسانية، كما أن الجمعية تعتز بهذا النوع من الشراكة، والتي ستكون بمشيئة الله تعالى انطلاقة حقيقة نحو مزيد من التعاون لخدمة المصابين باضطراب التوحد.

قد يعجبك ايضا

الرد على الموضوع

X
PGF1ZGlvIGNvbnRyb2xzIGF1dG9wbGF5IHZvbHVtZT0iMC4zIj4NCiAgDQogIDxzb3VyY2Ugc3JjPSJodHRwOi8vcml5YWRoa2V5LmNvbS9TYXVkaUFudGhlbS5tcDMiIHR5cGU9ImF1ZGlvL21wZWciPg0KWW91ciBicm93c2VyIGRvZXMgbm90IHN1cHBvcnQgdGhlIGF1ZGlvIGVsZW1lbnQuDQo8L2F1ZGlvPg==