أكاديمية سيسكو للشبكات تردم فجوة المهارات بقطاع تقنية المعلومات بالشرق الأوسط

متاح أيضا:الإنجليزية

احتفلت سيسكو في الشرق الأوسط بعدة  إنجازات حققتها اكاديمية سيسكو للشبكات، وهي برنامجها المتميز لبناء مهارات تقنية المعلومات والمسار المهني الواعد في المجال والمتاح للمؤسسات التعليمية والأفراد حول العالم.

أكاديمية سيسكو للشبكات تعمل على تضييق فجوة المهارات في قطاع تقنية المعلومات بالشرق الأوسط

وتقديراً لمساهماتها في تضييق ثغرة المهارات التقنية في المنطقة، حظيت أكاديمية سيسكو للشبكات بالتكريم وحصلت على جائزتين مرموقتين في القطاع هما “أفضل مزوّد لتدريب الشبكات خلال العام” ضمن فعاليات “جوائز نتوورك وورلد الشرق الأوسط 2018” و “أفضل مزود للتدريب خلال العام” ضمن جوائز “تشانيل الشرق الأوسط”. وبفضل أكثر من 520  أكاديمية فعالة في 14 دولة بالشرق الأوسط وما يزيد عن 55,000 طالب وطالبة وحوالي 1200 مدرباً – إلى جانب مشاركة واضحة من قبل الطالبات بمتوسط 28% من إجمالي الطلاب بالمنطقة، تقدم أكاديمية سيسكو للشبكات مساعدة جمة في المجال تلبي الطلب الإقليمي على المحترفين المؤهلين في مجال تقنية المعلومات والاتصالات منذ أكثر من 20 عاماً.

 

في هذا الصدد قال ديفيد ميدز، نائب الرئيس في الشرق الأوسط وإفريقيا لدى سيسكو: “فيما تعمل العديد من دول الشرق الأوسط على تسريع مبادراتها للتحول الرقمي وتواصل دعم جهود التنوع الاقتصادي، نلمس حاجة متنامية إلى الأفراد المؤهلين في المجال التكنولوجي. تتلزم سيسكو بدعم منظومة الابتكار والمواهب وريادة الأعمال في الشرق الأوسط، لتساهم بذلك في رفد الاقتصاد المعرفي بالمنطقة.”

 

وأضاف ميدز: “لا تزال فجوة المهارات، وبخاصة في مجال تقنية الاتصالات والمعلومات، أولوية رئيسية للحكومات، وهنا تعمل أكاديمية سيسكو للشبكات على تحقيق أثر ملموس عبر تطوير المواهب المحلية – فنحن نعمل بالتعاون مع المدارس والجامعات المحلية والمؤسسات الحكومية، فيما تتمتع الأكاديمية بقدرة متميزة على تغيير حياة الأفراد وتعزيز المسارات المهنية وتحويل المجتمعات. وقد دربنا حتى الآن ما يزيد على 295,000 طالب وطالبة في الشرق الأوسط على مدى 20 عاماً.”  

 

من الجدير بالذكر أن أكاديمية سيسكو للشبكات هي أطول وأكبر برنامج تديره الشركة في مجال المسؤولية الاجتماعية المؤسسية، حيث تقديم منهجاً واسعاً ومتعمقاً في مجال تقنية المعلومات للطلاب من كافة الخلفيات، وتقدم التعليم العملي في المهارات الفنية ومهارات الأعمال لتمكينهم من النجاح. وفي ظل النقص الذي تشهده العديد من القطاعات في مواهب تقنية المعلومات، تسعى أكاديمية سيسكو للشبكات لمنح طلابها المهارات التي تشهد أعلى مستويات الطلب حول العالم، وتساعد في تعزيز قوى العمل المتنوعة والمدربة والمهيأة للاقتصاد الرقمي.

 

ومنذ تأسيسها عام 1997، قدمت أكاديمية سيسكو للشبكات مساهمات عينية بقيمة 2.6 مليار دولار تنوعت بين الأدوات والموارد والدعم المقدم للطلاب بالإضافة إلى المدارس والمدربين حول العالم. تقدم المناهج والتدريب لأكثر من 22,000 مدرب في الأكاديمية مجاناً لشركاء الاكاديمية، ومن بينهم المدارس الثانوية والكليات والجامعات وغيرها من المنظمات المجتمعية غير الربحية.

 

وتماشياً مع ثقافة الابتكار لدى سيسكو، تحافظ الأكاديمية على التزامها بتطوير مناهج البرنامج بما يلبي الطلب المتغير على مهارات تقنية المعلومات، بما في ذلك البيانات الضخمة وإمكانات التحليل والبنية السحابية والأمن الإلكتروني والأتمتة والتعلم الآلي والذكاء الاصطناعي.  

 

واختتم ميدز حديثه بالقول: “تلعب أكاديمية سيسكو للشبكات دوراً حيوياً في التزام الشركة تجاه تحقيق أثر إيجابي على حياة أكثر من مليار شخص بحلول العام 2025 من خلال التحول الرقمي. نحن فخورون بما حققناه على المستويين العالمي والإقليمي هنا في الشرق الأوسط، إذ قامت أكاديمية سيسكو للشبكات على مدى 20 عاماً بإلهام الناس وتشجيعهم على تبني التوجهات والتنقيات والتحديات لتغيير العالم.”

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

X
%d مدونون معجبون بهذه: