مفتاح الرياض
الدليل غير الرسمي لمدينة الرياض

أمير الرياض يدشن برنامج أرامكو السعودية للإثراء المعرفي

دشن صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن عبدالله بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، “برنامج أرامكو السعودية للإثراء المعرفي” الذي يستمر لمدة شهر في مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض.

ولدى وصول سموه مقر الحفل كان في استقباله رئيس شركة أرامكو السعودية المهندس خالد بن عبدالعزيز الفالح وعدد من مديري شركة أرامكو التنفيذيين.

برنامج أرامكو السعودية للإثراء المعرفي
الأمير تركي بن عبدالله أثناء جولته في برنامج أرامكو السعودية للإثراء المعرفي

وقام سمو أمير منطقة الرياض بجولة في المعرض المصاحب للبرنامج , واطلع على الفعاليات التي تتضمن جناح “أسماء الله الحسنى”، وجناح “كفاءة الطاقة” الذي يسلط الضوء على أحد أكبر التحديات الوطنية التي تتعلق بهدر الطاقة، وجناح “ألف اختراع واختراع” الذي يمثل العصر الذهبي للحضارة الإسلامية، و”قرية السلامة المرورية”، بالإضافة إلى “استوديو المبدعين” بالتعاون مع “يوتيوب”، و”استوديو البارعين” بالتعاون مع متحف “الإكسبلوريتوريوم” في “سان فرانسيسكو” بالولايات المتحدة الأمريكية، حيث خصص هذا الاستوديو لاكتشاف مواهب الأطفال العلمية وإبداعاتهم.

وعبر صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن عبدالله بن عبدالعزيز عن سعادته بتدشين هذا البرنامج ، مشيراً سموه إلى أن البرنامج يشمل جميع أفراد العائلة من خلال إثراءه المعرفي والثقافي.

وأشاد سموه بفعاليات برنامج إثراء المعرفة، مؤكداً أنه ستوجد جيلاً من الرواد والمبدعين الذين سيحققون طموحات وتطلعات قيادتنا الرشيدة في أن تكون المملكة في مقدمة الدول المعرفية ، متمنيًا أن يكون هذا البرنامج ريادي وله دوره الكبير في منح الجيل القادم مفاتيح المعرفة بجميع صورها من خلال الوسائل المعرفية المتنوعة.

وقدم سمو أمير منطقة الرياض شكره لأرامكو السعودية على دورها المميز في القيام بمثل هذه المبادرات التي أسهمت وتسهم في إنشاء جيل ثقافي ومعرفي.

من جانبه أعرب رئيس أرامكوا السعودية المهندس خالد بن عبدالعزيز الفالح، عن شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير تركي بن عبدالله بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، على رعايته الكريمة لحفل انطلاق البرنامج في العاصمة، وتدشينه الفعاليات.

وأكد المهندس الفالح أن برنامج إثراء المعرفة يعد من أهم البرامج التي يقدمها مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي، الذراع الثقافية لأرامكو السعودية، حيث يقوم المركز على عدة عناصر أهمها؛ المعرفة، والعلوم، والثقافة ، مشيراً إلى أن هذا الاستثمار في تطوير البنية المعرفية هو من الأولويات التي تهتم بها أرامكو السعودية.

وعبر الفالح في ختام تصريحه، عن شكره لأهالي الرياض، على اهتمامهم وحرصهم على حضور فعاليات البرنامج والاستفادة مما تقدمه من فائدة تناسب مختلف الأعمار والاهتمامات، مؤكداً حرص الشركة على تقديم البرنامج بشكل دائم بالصورة التي تحقق التطلعات وتفوق التوقعات.

الجدير بالذكر أن برنامج أرامكو السعودية للإثراء المعرفي يسعى لاستقطاب نحو نصف مليون زائر في محطته بمدينة الرياض. وقدمت شركة ارامكو السعودية من خلال البرنامج أكثر من 500 فرصة تطويرية للمتطوعين والمتطوعات من فئة الشباب، مما سيعزز اكتسابهم للمهارات المعرفية والإدارية والحياتية وبناء الشخصية الإيجابية في بيئة تفاعلية آمنة.

يذكر أن الفعاليات ستبدأ يومياً على امتداد الشهر من الساعة الخامسة عصراً حتى الساعة الثانية عشر مساء.

قد يعجبك ايضا

الرد على الموضوع

X