أول تحليل ذكاء اصطناعي في العالم للتباهي بالسفر TravelBrag# من موقع Hotels.com

تشهد منشورات التباهي بالسفر على مواقع التواصل الإجتماعي انتشاراً كبيراً ولا يبدو بأنها ستقل عما هي عليه الآن خلال أي وقت قريب.. لكن الآن، وبفضل أول تحليل ذكاء اصطناعي في العالم حول التباهي بالسفر TravelBrag#، يكشف الموقع الإلكتروني ™Hotels.com الأشياء التي تتصدّر منشورات التباهي في مختلف الوجهات حول العالم، وذلك لكي تتمكّن من اختيار رحلتك القادمة بحكمة.  

أول تحليل ذكاء اصطناعي في العالم للتباهي بالسفر TravelBrag# من موقع Hotels.com

يُعتبَر المسافرون حول العالم أصحاب ذوق رفيع، فهم يستمتعون بتأمّل ما في جعبة المتاحف (300 ألف مُتفاخر)، وبسحر المدن القديمة (170 ألف مُتفاخر)، وبقضاء الوقت تحت أشعة الشمس (130 ألف مُتفاخر)، لكن قد تجدهم أيضا في المطاعم العائمة والمتاحف الفنية والأسواق الليلية.

 

تمّ تحليل ما يزيد عن 5 مليون من منشورات التباهي حول العالم باستخدام أداة الذكاء الاصطناعي. وعبر الدمج بين استخدام قاعدة بيانات التغريدات التي تضمّنت روابط المنشورات على الإنستجرام من جهة وتقنيّات الذكاء الاصطناعي من جهة أخرى، تمكّنت الأداة من تحديد أنواع منشورات التباهي وتصنيفها وفقا لكلمات مفتاحية عن السفر ومنشورات الوجهات، وذلك من أجل إعطائنا لمحة عامة عن الأشياء التي يتفاخر بها المسافرون على مواقع التواصل الاجتماعي أثناء إجازاتهم.

 

المواضيع الأبرز عالميّا 

 

  • المتحف
  • المدن القديمة
  • الفن الحديث
  • دار الأوبرا
  • الشمس المشرقة
  • الألعاب الأولمبية
  • الكتدرائية
  • المعرض
  • الباليه

 

 

يردّد اتجاه التباهي بالسفر هذا نتائج تقرير Hotels.com Mobile Travel Tracker* الذي صدر مؤخّرا وكشف بأن واحد من بين كل ستة مسافرين يقوم بالبحث على مواقع التواصل الاجتماعي قبل رحلته للتخطيط للصور التي يود التقاطها inspo#.  كما أنّ السائح من المملكة العربية السعودية يقضي عادةً أكثر من 105 دقيقة في المتوسط خلال اليوم الواحد في استخدام مواقع التواصل الاجتماعي.

 

وفي حين أنه من الطبيعي أن يتباهى المسافرون بزيارة أماكن الجذب السياحي الشهيرة والمعالم الثقافية، إلّا أن عددا كبيرا من الناس، يفوق ما شهدناه في أي وقت مضى، يشاركون صورا فوتوغرافيةً للأطعمة والأنشطة الرياضية، بالإضافة إلى آخر أحوال الطقس.

 

لقطات الأطعمة الشهية تحت هاشتاغ Foodporn#
لا تفصلك عن صور المأكولات الشهية FoodPorn# سوى تمريرة على موقع التواصل الاجتماعي الإنستجرام، إذ ستجد منشورات التباهي وهي تفيض دوما بلقطات الأطعمة. تُضفي قوالب الحلوى في ستوكهولم وأطباق الكاري في تورونتو نكهةً خاصةً على قوائم المنشورات هذه، بينما يلقى كلٌّ من طبقي لحم الستيك والبيتزا في نيويورك استحسانا كبيرا بين الناس. وربما ما كان أكثر إثارةً للدهشة هو أن فطائر الإنتشيلاداس قد نالت شعبيّةً أكثر بمرّتين من الفن الحديث في مدينة مكسيكو، واستقطبت المثلّجات 10 في المئة من جميع منشورات التباهي في سان فرانسيسكو، بينما احتلّ مطعم «جامبو كينجدوم» العائم في هونج كونج المركز الثاني في مخطط البيانات الخاص بهونج كونج مع أكثر من 20 ألف منشور تباهي.

 

التسوّق حتى التعب
التسوّق نشاط لا بد منه بالنسبة لمعظم المسافرين. إذ يتباهى زائرو باريس بشارع رو فيييه دو تمبل، المشهور بمتاجره، أكثر ممّا يتفاخرون بزيارة متحف اللوفر! ومن مناطق التسوق البارزة أيضا بال هاربور في ميامي، ومجمّع هاربور سيتي في هونج كونج، ومحلّات البضائع القديمة في ملبورن. كما وصلت العلامة التجارية لأزياء سيسيلي كوبنهاغن الأنيقة إلى قائمة العشرة الأوائل في العاصمة الدنماركية.

 

التباهي كيفما كانت حالة الطقس
يثير الطقس جدلا بين المسافرين إلى حد كبير، وعندما ينعم المسافرون بالاستمتاع بيوم مُشمس فإنهم سيودّون التباهي بذلك، حيث يحتل إشراق الشمس المرتبة السادسة على قائمة منشورات التباهي العالمية. وفي حين أن بعض المدن تتمتّع بأجواء أربعة فصول في يوم واحد، يتباهى زائرو فانكوفر بالأجواء المشمسة والممطرة وتصل كل منهما إلى قائمة العشرة الأوائل.  لكن في مدينة ستوكهولم، يحب الزائرون الاحتفال بالثلوج، ويُشار إليها أكثر من 10 آلاف مرّة. كما تشهد مفاجأة إشراق الشمس في العاصمة لندن ما يُقارب الـ 10 آلاف منشور تباهي يُشار فيها إلى «إشراق الشمس البريطاني».

 

فخامة بمستوى خمس نجوم

عندما يصل المسافرون إلى فندق فاخر وأنيق، من الطبيعي أنهم سيرغبون بإخبار العالم كلّه عن ذلك.  تصدّر فندق ريتز كارلتون ذو الخمس نجوم في سان فرانسيسكو قائمة منشورات التباهي في المدينة، وأثبت فندق الفور سيزونز في سنغافورة جدارته أيضا، بينما احتلّ فندق بارك حياة المرتبة الأولى في العاصمة سول وذلك على الأغلب بسبب حمّام السباحة المدهش الموجود على سطح المبنى.

 

مظاهر التفاخر الرياضية

تستقطب الألعاب الأولمبية اهتمام الناس في جميع أنحاء العالم، ويتوجه المسافرون إلى الأماكن الرياضية الشهيرة في المدن المُضيفة، بما في ذلك سيدني وطوكيو وريو وبرشلونة وفانكوفر وبكين. في أستراليا، لاقى فريق سيدني كينجز لكرة السلة رواجا أكبر من جسر ميناء سيدني، في حين أن ملعب ملبورن للكريكيت احتلّ المرتبة الأولى في مدينته. أما في مدينة برشلونة، عاصمة رياضة كرة القدم، فليس من الغريب أن اللاعب ليونيل ميسي استطاع أن يصل إلى قائمة العشرة الأوائل لإقليم كتالونيا.

 

تقول إيزابيل بينسون، نائب الرئيس لعلامة Hotels.com  في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا: «التباهي على مواقع التواصل الاجتماعي بات القاعدة؛ فإذا لم تكسب من الأمر شهرةً على الصعيد الاجتماعي فكأن شيئا لم يكن! مع وفرة منشورات السفر على مواقع التواصل الاجتماعي، يقوم الناس  بالاطّلاع على ما يتباهى به الآخرون، ومن أين، من أجل جمع معلومات مفيدة لرحلتهم القادمة.»

 

«يُبيّن تحليل التباهي بالسفر هذا TravelBrag# مدى تنوّع شرائح المسافرين. إن التباهي على مواقع التواصل الاجتماعي حاضر وبقوّة، سواءً أكان ذلك بالاستمتاع بتناول الكوكتيلات في مطعم على السطح في بانكوك، أو باستكشاف حي كامدن تاون في لندن، أو بزيارة متحف ذا موب في لاس فيغاس.»

 

ابدأ بالتخطيط لمغامرتك المُقبلة الآن، وتوجّه إلى  مدوّنة Hotels.com للاطّلاع على أهم منشورات التباهي من أكثر من 30 وجهةً. نزّل تطبيق Hotels.com على الهاتف المحمول لتختار من بين مئات آلاف أماكن الإقامة، وتباهى برحلاتك حول العالم!

استقبل تنبيهات فورية حول المواضيع المهمة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

X
%d مدونون معجبون بهذه: