مفتاح الرياض
الدليل غير الرسمي لمدينة الرياض

الجضعي: حوارات حيوية للارتقاء بصناعة وطنية للغذاء والدواء والأجهزة الطبية

أكد الدكتور هشام بن سعد الجضعي، الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للغذاء والدواء والغذاء  جاهزية ” الهيئة” لعقد موتمرها السنوي الأول للهيئة  تحت عنوان ” نحو صناعة وطنية رائدة في مجالات الغذاء والدواء والأجهزة الطبية “والذي يحمل مضامين علمية عديدة تعزز أنشطة الهيئة  ومسؤولياتها الوطنية نحو  حماية المجتمع من خلال الحفاظ على مأمونية الغذاء والدواء وسلامة الأجهزة والمنتجات الطبية وتوفير البيئة الغذائية السليمة.

حوارات حيوية للارتقاء بالصناعة الوطنية في الغذاء والدواء والأجهزة الطبية لتواكب ” رؤية 2030″وأشار د. الجضعي من  خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده بمقر الهيئة في الرياض إن جميع الترتيبات قد اكتملت لتنظيم المؤتمر الذي يعقد خلال الفترة من  7-9 نوفمبر2017م، كما أعرب عن شكره لمعالي رئيس مجلس إدارة الهيئة، الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة، لرعايته المؤتمر، مشيراً إلى ما تضفيه الرعاية من أهمية على التوصيات التي يخرج بها المؤتمر، كون  معاليه وزيراً للصحة  والتي تعد شريك رئيس في تحقيق المهام التي تضطلع بها الهيئة.

وفي إجاباته على أسئلة الصحفيين أوضح الجضعي أن  أهداف المؤتمر تنبع من رسالة الهيئة ودورها بوصفها جهة رقابية وخدماتية  حريصة على تحقيق السلامة والأمان، والإسهام   بفعالية  في حماية الصحة وتعزيزها ، بضمان سلامة الغذاء والدواء للإنسان والحيوان، وكل ما يتعلق بالصحة من منتجات إلكترونية صحية، ومستحضرات حيوية وكيميائية. وأشارإلى أن المؤتمر بمحاوره الثلاثة ( الغذاء والدواء والأجهزة والمنتجات الطبية ) يفتح  حوارات حيوية بين الهيئة وشركائها من القطاعين العام والخاص حول  دعم  الصناعة الوطنية في المجالات الثلاثة بما يحقق الريادة ومواكبة الخطط الإستراتيجية للمملكة التي تعبر عنها ” رؤية 2030 “

وقال الجضعي إن المشاركة النوعية في أعمال المؤتمر ستكون فرصة لوسائل الإعلام للوقوف على جوانب مهمة في قضايا الصحة من الزوايا والمحاور التي يركز عليها المؤتمر، وبالتالي تقديم حصيلة تثقيفة وتوعوية للمجتمع. مؤكداً أن الشفافية مبدأ رئيس في استراتيجية الهيئة.

ولدى سؤاله عن  ورشة العمل المدرجة في  البرنامج العلمي للمؤتمر  لوضع خطة استراتيجية وطنية لتقليل هدر الغذاء في المملكة، ودور الهيئة ،   قال الجضعي إنه  لمن المؤسف أن المملكة تأتي في صدارة الدول التي  يتم فيها هدر الغذاء، وأشار في هذا الصدد إلى ما ورد في الإعلام مؤخراً من  أن الفرد  في المملكة  يهدر ما يقارب 427 كيلوجرام من الغذاء سنوياً. ومضى موضحاً أن الهيئة تهتم بتعزيز الصناعة الوطنية في الغذاء ومن باب أولى بحث قضية  هدر الغذاء ، الذي لا يليق بمجتمع مسلم ، ويسعى لإيجاد الحلول العملية لذلك.
من جانبه قال رئيس اللجنة العلمية الدكتور/ ناصر بن دهيم أن الأوراق العلمية قد اكتملت، والايام الثلاثة للمؤتمر ستكون ، إن  شاء  الله ، غنية بـ  250 مشاركة  علمية ، و 151 محاضرة ، وورش عمل،. كما أشار إلى مشاركة مفوضية الاتحاد الأوروبي للزراعة بورشة عمل خاصة بها يفتتحها المفوض الأوروبي للشؤون الزراعية. كما أن أجندة المؤتمر  تتضمن معرضاً  يشتمل على أكثر من  70  نافذة عرض للهيئة وبعض القطاعات الحكومية والأهلية المختصة  وبعض المبادرات لمؤسسات ومشاريع فردية.

وأكد “بن دهيم”  أن الصحفيين مرحب بهم في جميع فقرات برنامج المؤتمر ، مشيراً إلى إيمان الهيئة بأهمية الإعلام وشراكته في تحقيق رسالتها والقيام بمسؤولياتها الوطنية.

قد يعجبك ايضا

الرد على الموضوع

X