انطلاق فعاليات معرض ” سلمان في عيونهم ” بـ 200 عملاً من إبداع ذوي الإعاقة

نيابة عن صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس مجلس إدارة جمعية الأطفال المعوقين ، افتتح معالي نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السويلم ، ومعالي مدير جامعة الملك سعود الدكتور بدران العمر، الثلاثاء 17 مايو، ” معرض سلمان في عيونهم ” الذي ينظمه نادي المسؤولية الاجتماعية بجامعة الملك سعود بالتعاون مع الجمعية، ويستمر لثلاثة أيام، وذلك بمقر الجمعية في الرياض.
وأثنى الدكتور السويلم على اللوحات التشكيلية التي تعكس بعض الجوانب الإنسانية الجليلة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ ، مشيداً بمبادرة الأبناء المعوقين لتوثيق مشاعرهم النبيلة تجاه القائد الوالد الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله- الراعي الأول للجمعية على مدى أكثر من ثلاثين عاماً.
وأعرب معالي الدكتور السويلم عن شكره لمعالي مدير جامعة الملك سعود لحرصه على الحضور والمشاركة في افتتاح هذه الفعالية المتميزة، مؤكداً أن الجامعة تعد شريكاً للجمعية في جميع أعمالها وإنجازاتها في مختلف مناطق المملكة.
وقال الدكتور العمر من جهته :” إن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله- قدوة تُحتذى لكل أبناء هذا الوطن الغالي، وإن معرض ” سلمان في عيونهم” يعكس مدى عناية الدولة بأبنائها من ذوي الاحتياجات الخاصة”. منوهاً بجهود سمو رئيس مجلس إدارة الجمعية في رعاية الأطفال المعوقين، في تبنى قضية الإعاقة باعتبارها قضية المجتمع بأسره، مشيراً إلى أن هذا المعرض امتداد لمسيرة متميزة من التعاون المثمر بين الجمعية والجامعة.
وأضاف: ” إن تنظيم جامعة الملك سعود للمعرض يعكس اهتمامها بفئة ذوي الإعاقة وهي من الفئات الغالية على قلوبنا ونسعد باحتضان إبداعها في جميع المجالات حيث أتحنا في الجامعة تدريسهم ودعمهم أكاديمياً ، وابهرنا نجاحهم وتفوقهم، كما انبهرنا اليوم بضم إبداعهم ورسوماتهم عن داعمهم الأول الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله-، حيث رأينا لوحات تحمل عمق وإبداع”، مؤكداً أن الجامعة تسعد دوماً أن تكون صاحبة مبادرات مجتمعية على جميع المستويات ولكن مبادرات ذوي الإعاقة له وقع خاص وسعادة لا توصف كيف لا والملك سلمان هو الشخص الأهم في دعم هذه الفئة وقائدنا في إسعادهم وكل ما يخصهم.
مما يذكر أن المعرض يضم أكثر من 200 لوحة فنية أبدعها عدد من الأطفال والكبار من ذوي الإعاقة والأيتام ورؤيتهم في داعمهم الأول الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله- الذي تولى شخصياً لعقود رئاسة العديد من المؤسسات الخيرية والجمعيات التي عنيت باحتياجاتهم، وسيتاح شراء اللوحات للراغبين في اقتنائها.
ويأتي هذا المعرض في نسخته الثانية بعد النجاح الملموس الذي حققته النسخة الأولى العام الماضي، حيث يتميز معرض هذا العام بزيادة عدد اللوحات وبرامج مصاحبه عبارة عن ندوة وورش عمل تهتم في كيفية دعم وإبراز إبداعات ذوي الإعاقة والأيتام ، ويشارك في هذه الدورة أكثر من 33 جهة ما بين جمعية خيريه ومؤسسة ومركز رعاية تهتم بذوي الإعاقة، وعدد كبير من المعوقين كمشاركات شخصية.
ويسعى المعرض إلى إتاحة الفرصة للمبدعين من ذوي الإعاقة للتعبير عن مشاعرهم وحبهم للملك سلمان الذي يولي هذه الفئة الغالية رعاية خاصة واهتماماً على جميع المستويات، ومنذ توليه الحكم أصدر عدة قرارات أسهمت بشكل مباشر في تحسين أوضاعهم وإسعادهم.
وتأتي هذه المبادرة من جامعة الملك سعود تفعيلاً لمسؤوليتها الاجتماعية وهي إحدى الركائز التي تعمل عليها لخدمة الوطن والمواطن حيث تقوم الجامعة بعدة برامج تصب في صالحهم كان من أهمها الملتقى الوطني لتوظيف ذوي الإعاقة، ومعرض ” سلمان في عيونهم ” التي تمثل اهتمام الجامعة بالمشاركة المجتمعية الفاعلة خاصة أن هذه البرامج بالتشارك مع جمعية الأطفال المعوقين التي تعد من أهم الجمعيات لتقديم خدمات لذوي الإعاقة.

قد يعجبك ايضا

الرد على الموضوع

X
مجلة مفتاح الرياض
مجلة مفتاح الرياض مجلة مجانية تسعى إلى التعريف بالجوانب العلمية والثقافية والترفيهية للرياض . وتختلف عن الموقع بتوثيقها لكل مايهم سكان الرياض وبمشاركتهم وتواصلهم.