بكتل: ٧٥ عاماً من الشراكة المستدامة مع المملكة العربية السعودية

تحتفل شركة بكتل بالذكرى 75 لتأسيسها في المملكة العربية السعودية هذا العام والتي انطلقت أعمالها من مشروعها الأول في مصفاة رأس تنورة لتكرير النفط في عام 1943 م ، إلى مترو الرياض اليوم ، شاركت بكتل بخبراتها الهندسية في بناء السعودية الحديثة حيث قامت بمشاريع بارزة حولت المملكة إلى دولة متقدمة ببنية تحتية متميزة ، ومن أبرز مشاريع البنية التحتية والصناعية والطاقة الرئيسية التي قامت بها الشركة الأمريكية العريقة تطوير وتوسعة مدينتي الجبيل ورأس الخير الصناعيتيتن عبر شراكتها الطويلة مع الهيئة الملكية للجبيل وينبع،  ومطاري الملك خالد والملك فهد الدولي بالرياض والدمام، والإشراف على مجمع رئيسي للفوسفات، و تصميم و إنشاء مدينة وعد الشمال، و بناء مجمع الألمنيوم في مدينة رأس الخير الصناعية.

بدأت قصة بكتل في السعودية قبل أكثر من 75 عاما ، عندما كان الملك عبد العزيز رحمه الله يحلم بتطوير السعودية وتنمية شعبها. مما جعل بكتل الشريك الموثوق به للمملكة على طول الطريق ، وساهمت بتحويل الحلم إلى حقيقة واقعة من خلال تطوير وبناء مشاريع طموحة لبناء اقتصاد متنوع ومستدام.

 بكتل: ٧٥ عاماً من الشراكة المستدامة مع المملكة العربية السعودية

من جهته صرح السيد / ديفيد ويلش – رئيس العلاقات الحكومية في بكتل : “نحن ملتزمون بدعم النمو الاقتصادي على المدى الطويل للمملكة العربية السعودية، فنحن بدأنا هنا قبل 75 عاما وسنستمر لدعم الأجيال القادمة.

إن عملنا يقوم على دعم  المملكة لإدارة المشاريع وتطوير برامج التدريب الرائدة وبقاءنا في السعودية لهذه المدة الطويلة هو دليل على الشراكة المثمرة والتاريخية و دليل على ريادة بكتل في تنفيذ المشاريع ونحن داعمون حقيقيون لرؤية المملكة الملهمة 2030″.

 

 

وأضاف ويلش : نعكف حاليًا على إدارة مشاريع متعددة، ولازلنا مستمرين في العمل على الخطين 1 و 2 من مشروع مترو الرياض، ولدينا مهمات متعددة في الخدمات الإدارية الطويلة في مدينتي الجبيل الصناعية و رأس الخير. كما عقدت بكتل شراكة مع الكلية التقنية في الرياض ، وتم إطلاق برنامج تدريب وتأهيل وتوظيف 75 طالباً من الكلية في مشاريع الشركة .

 

وحول بكتل قال ديفيد بيلش : “هي واحدة من شركات الهندسة والبناء وإدارة المشاريع العالمية الأكثر احترامًا. بالتعاون مع عملائنا ، نقدم مشاريع بارزة تعزز التقدم والنمو الاقتصادي على المدى الطويل. شركتنا تأسست منذ عام 1898 ، وأكملنا أكثر من 25000 مشروعًا استثنائيًا في 160 بلدًا في جميع القارات السبع.

ونعمل من خلال أربع قطاعات أعمال متخصصة في مجالات متعددة من أهمها : البنية التحتية ؛ الطاقة النووية  والأمن و الخدمات البيئة. النفط والغاز والكيماويات والتعدين والمعادن. ولدينا في بكتل التزام تام بالحفاظ على قيم جوهرية  تقوم على السلامة والجودة والأخلاق والنزاهة.”

 

فيما صرح السيد / عبدالرحمن الغبَّان – الرئيس التنفيذي لبكتل السعودية: ” شراكة 75 عام تدل على التزام الشركة نحو تمكين المملكة من تحقيق أهدافها التنموية، وتؤكد إيمان الشركة بالقوة الاقتصادية للمملكة، والنظرة بعيدة الأمد التي تتحلى بها القيادة.

خلال هذه السنين، شاركت بكتل بخبراتها الكبيرة في بناء وتنفيذ المشاريع الوطنية الضخمة، وساهمت في تدريب آلاف السعوديين في المجالات الإدارية والهندسية.

نحن مستمرون في تطوير هذه الشراكة الناجحة في ظل رؤية السعودية 2030، عبر تدريب وتطوير القدرات المحلية، والمساهمة في تنفيذ المشاريع التي تسعى المملكة لتنفيذها”.

 بكتل: ٧٥ عاماً من الشراكة المستدامة مع المملكة العربية السعودية

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

X
%d مدونون معجبون بهذه: