مفتاح الرياض
الدليل غير الرسمي لمدينة الرياض

بنك التسليف ينظم ورش عمل متخصصة لتطوير المنشآت الصغيرة والمتوسطة

ينظم البنك السعودي للتسليف والادخار عبر مركز دلـني للأعمال بالرياض الذي سيطلقه البنك قريباً، 6 ورش عمل متخصصة لتدريب المدربين على أنجح السبل لتطوير المنشآت الصغيرة والمتوسطة في المملكة بالتعاون مع الجامعة الألمانية “ليبزيغ” المتخصصة في المنشآت الصغيرة، بهدف تدريب مجموعة من المدربين السعوديين الذين سيقومون بنقل الخبرة والمعرفة إلى المنشآت الصغيرة والمتوسطة في المملكة وتقديم النصائح والاستشارات لها وفقاً لأفضل المعايير الدولية المعتمدة.
وأوضح المتحدث الرسمي باسم البنك السعودي للتسليف والادخار عبدالعزيز الناصر أن تنظيم الورش يأتي في إطار الجهود البارزة والخدمات العديدة التي يضطلع بها البنك في دعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة في المملكة، وتٌعد كذلك إحدى المبادرات الهادفة لتدريب المدربين وتأهيلهم وتطوير قدراتهم وتنمية مهاراتهم للقيام بدورهم المهم في مجال توجيه وإرشاد أصحاب المنشآت الصغيرة والمتوسطة بما يؤدي إلى تطوير هذه المنشآت وتعزيز دورها للمساهمة في تنويع مصادر الدخل الوطني، ودفع مسيرة التنمية الشاملة، وخلق المزيد من الفرص الوظيفية لأبناء وبنات الوطن.
وبين أن الورش ستستمر 6 أسابيع وستتناول 6 محاور رئيسية ومحور واحد اختياري لإدارة المنشآت الصغيرة والمتوسطة بأسس علمية وتقنية حديثة تشمل تطوير المهارات الإدارية، وابتكار أفكار تجارية جديدة، وكيفية تخطيط الأعمال، وإدارة التسويق، والإدارة المالية والمحاسبية، إضافة إلى كيفية بناء شراكات مثمرة وبناءة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة.
وأشــار إلى أن جميع هذه المحاور سيتم تقديمها بخبرات عالمية متطورة، وبأسلوب احترافي متميّز من خلال نخبة من الخبراء والمختصين في مجال التخطيط الاستراتيجي لنمو الشركات، وتحسين عملياتها التنظيمية والإدارية والإنتاجية، وتحقيق التنمية المستدامة.
وأضاف الناصر أن الورش ستبحث العديد من الموضوعات المهمة، وفي مقدمتها وضع خطة العمل، وكيفية تحقيق عائد مادي، وأنظمة المكافآت، وطريقة التقييم، والهيكل التنظيمي للشركات، إضافة إلى الطرق المثلى للتعامل مع المقترحات والملاحظات، وكيفية إدارة المخاطر، وإدارة الوقت، وتطوير الأفكار المبتكرة لتسريع نمو المنشآت الصغيرة والمتوسطة.
وأضاف أن كل ورشة من هذه الورش الـ 6 ستركز خلال 3 أيام الأولى على نقل المعرفة والتعريف بالأدوات الأساسية التي سيتم استخدامها لتطوير المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وفي اليوم الرابع سيتم توزيع المتدربين إلى مجموعات لتبادل الأفكار والتجارب والتطبيق العملي على الموضوعات التي تم بحثها، وسيتم في اليوم الخامس مناقشة النتائج والملاحظات المختلفة للخروج برؤية موحدة حول أفضل الوسائل العلمية والعملية الفعّالة لإدارة وتنمية المنشآت الصغيرة والمتوسطة في المملكة.

يـذكر أن مركز دٌلني للأعمال الذي يطلقه البنك وتقوم بتشغيله شركة الخدمات الهندسية والتقنية “تقنية”، بهدف تنمية وتطوير المنشآت الصغيرة والمتوسطة وتعزّيز دورها في دعم مسيرة الاقتصاد الوطني وتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية وذلك من خلال قيام المركز بتقديم منظومة متكاملة من الحوافز والخدمات التي تسهم في تحسين أداء المنشآت الصغيرة والمتوسطة ومساعدتها على التأهيل والنمو لكي تصبح مشاريع استثمارية وإنتاجية واعدة.

قد يعجبك ايضا

الرد على الموضوع

X