الدليل غير الرسمي لعاصمة المملكة العربية السعودية

تقنية جديدة للسيلكون بشريحة للمرة الأولى في المنطقة بمستشفى الصفوة

أبرمت شركة موتيفا ” Motiva”  العالمية المتخصصة في حشوات السيلكون للجراحات التجميلية ومستشفى الصفوة ممثلاً بقسم جراحة التجميل اتفاقية حصرية ليكون المركز الأول والمعتمد في استخدام حشوات السيلكون المتقدمة مركزاً للتدريب في السعودية لاستخدام هذه التقنية الجديدة والفريدة من نوعها.

الدكتور/ خالد الزهراني
الدكتور/ خالد الزهراني

 وقال استشاري جراحة التجميل في مستشفى الصفوة وعضو الهيئة الاميركية لجراحات التجميل الدكتور/ خالد الزهراني أن هذه التقنية من حشوات السيلكون تعتبر أحدث ما توصل إليه العلماء في مجال جراحة تكبير الثدي حيث تمتاز هذه الحشوات بأقل درجة تفاعل مع الجسم، بمعنى أن الآثار الجانبية محدودة جداً بل ونادرة مقارنة مع الحشوات اللأخرى التي تستخدم في الجراحات التجميلية بشكل عام  وتتميز أيضاً بوجود شريحة الكترونية مصاحبة لها مزروعة داخل الحشوة .

 وأضاف الزهراني بأن هذه النوع من الحشوات معتمدة من قبل هيئة الغذاء والدواء بالسعودية وأنها متوفرة فقط في قسم جراحة التجميل في مستشفى الصفوة بطريق الملك عبدالعزيز.

 وكشف الزهراني أن هذة التقنية الجديدة من السيلكون تستخدم حالياُ في العواصم الأوروبية وفي العاصمة الرياض وأنه يتوقع أن يكون عليها اقبال كبيرمن قبل السيدات لما تتمتع به من درجة أمان عالية جداً مقارنة مع الاستخدامات التي كانت في الماضي مؤكداً أنها تعتبر الأفضل عالمياً والتي تم طرحها مع بداية هذا العام 2017 في السعودية.

 وأشارالدكتور الزهراني أن زيادة الوعي لدى السيدات بشكل عام في السعودية والمنطقة ساهم في تطور التجميل والاهتمام به خصوصاً وان مجال جراحة التجميل مجال متجدد بشكل كبير وتعتبر السوق السعودية أهم سوق في منطقة الشرق الاوسط.

 من جانبه قال استشاري جراحة التجميل البرازيلي البروفيسور ماركوس سفورزا ”  Marcos Sforza ” والذي يزور المملكة العربية السعودية للمرة الأولى لتبادل الخبرات واحدث التقنيات والاطلاع على تطور مجال الجراحة التجميلية في السعودية واعتبارها أحد أهم الأسواق العالمية، وتطور هذا المجال جدا في منطقة الشرق الأوسط، اللأمر الذي استدعى زيارتي للسعودية ولقاء أشهر جراحي التجميل وسبق وأن التقيت بالدكتور خالد الزهراني في بيروت وايطاليا وحرصت على زيارة المملكة شخصياً.

البروفيسور ماركوس سفورزا
البروفيسور ماركوس سفورزا

من جانبه ذكر مدير عام شركة ميدكا جروب في السعودية السيد/ ايلي الحلو أن تقنية موتيفا ” motiva”  الأحدث عالمياً سنغير مفهوم جراحات تجميل الثدي وكذلك تزيد الثقة لدى السيدات بشكل كنير لما لها من درجة أمان عالية ونتائج إيجابية مبهرة.

يذكر أن البروفيسور ماركوس سفورزا ”  Marcos Sforza ” خريج مدرسة بيتانجي البرازيلية والأشهر عالمياً في مجال جراحات التجميل، وهو يعمل في بريطانيا حالياً في أحد أكبر المستشفيات المتخصصة في جراحة التجميل ويشرف على أكثر من 5000 عملية لتجميل الصدر سنوياً.

 شركة موتيفا ” Motiva”

الرد على الموضوع

X