حلقة نقاشية حول مبادرة “مَجمَع اللغة العربية للشباب العربي”

في إطار الجهود التي يقوم بها مركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز الدولي لخدمة اللغة العربية في سبيل تمكين العربية واستخدامها؛ ينظم المركز في العشرين من شهر ذي القعدة القادم حلقة نقاشية حول مبادرة المركز لإنشاء (مَجمَع اللغة العربية للشباب العربي)، في مدينة الرياض.

وصرَّح الأمين العام للمركز د.عبدالله بن صالح الوشمي عن اتجاه المركز إلى تأسيس مَجمَع للغة العربية للشباب يهتم بلغة الشباب العربي، ويتخصص فيها، حيث سيتيح للشباب فرصة المشاركة في وضع البرامج والأنشطة المرتبطة باللغة العربية، ومتابعة حضورها وتعزيزها على المستويين المحلي والدولي، وذلك ضمن الرؤية العامة التي يوجه بها معالي وزير التعليم العالي المشرف العام على المركز واهتمامه، ومتابعة معالي نائبه، وما يوجه به مجلس أمناء المركز.

وأشار الدكتور الوشمي إلى أن المركز سيشرع في وضع الإطار التنظيمي لهذا المَجمَع خلال الأشهر القادمة، وسيعقد حلقات نقاش لهذا الغرض، يشترك فيها شباب وشابات من عدة تخصصات، إضافة إلى خبراء من أنحاء العالم العربي؛ وذلك لوضع التصورات النهائية للمَجمَع ومسارات عمله، إضافة إلى أوجه البرامج النوعية التي يمكن أن يحققها في خطته الأولية.

وأضاف: تتمثل الخطوة الأولى في هذا المشروع في الحلقة النقاشية التي ينظمها المركز في شهر ذي القعدة، ويشترك فيها مجموعة من الخبراء والشباب لدراسة الإطار الإداري والعلمي الذي وضعه المركز، ودراسة الخيارات المتاحة لتنفيذ البرنامج، وهي امتداد لحلقات متخصصة وبرامج يحرص المركز على أن يشارك فيها الشباب برؤاهم وأفكارهم، حيث ننظر في المركز إلى أنَّ الشباب جزء رئيس من الحل في دعم اللغة العربية وتمكينها وليسوا جزءا من المشكلة فحسب.

ودعا الأمين العام للمركز جميع المعنيين والمهتمين باللغة العربية إلى التواصل مع المركز؛ لإثراء هذه المبادرة بالآراء والاقتراحات والبرامج وذلك من خلال الحساب الرسمي للمركز في “تويتر” @KAICAL1 أو البريد الإلكتروني للمركز: info@kaica.org.sa

قد يعجبك ايضا

الرد على الموضوع

X