شركة شل تحتفل بمرور 75 عاماً على بدء عملها في المملكة

رعى صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني رئيس مجلس إدارة جمعية الأطفال المعوقين، الحفل الذي أقامته الليلة الماضية ، شركة “شل” ، احتفالا بمرور 75 عاماً على بدء عملها في المملكة، بحضور الرئيس التنفيذي لشركة شل بن فان بيوردن ، وذلك في المتحف الوطني بالرياض.

shell 75 years
وزار سموه معرض الصور الذي أقيم بهذه المناسبة بعنوان “السعودي” ويتضمن صوراً بعضها للمرة الأولى عن التطورات السياسية والاجتماعية والاقتصادية البارزة في المملكة على مدى العقود السبعة الماضية من خلال سلسلة من الصور التاريخية.
وهنأ سمو الأمير سلطان بن سلمان في كلمة في الحفل شركة شل بمرور 75 عاما على بدء عملها في المملكة، مشيداً بما قدمته الشركة من دعم للاقتصاد الوطني، وأثنى على جهود الشركة في مجال توظيف الكوادر السعودية وتقديم فرص العمل المميزة لها، معرباً عن تقديره للمشاريع الاجتماعية والإنسانية التي تتبناها الشركة لخدمة المجتمع السعودي.
ونوه بدور هذه المشاريع الاجتماعية في تعزيز روح المبادرة بين الشباب السعودي، مشيرا إلى معرض “السعودي”، وكتاب اليوبيل، وتخصيص عائدات هذه المشاريع الاجتماعية لصالح جمعية الأطفال المعوقين”.
من جهته قال الرئيس التنفيذي لشركة “شل” بن فان بيوردن في كلمته بالحفل: “نحن فخورون بهذه الشراكة الناجحة التي استمرت على مدى السنوات الـ 75 الماضية مع المملكة العربية السعودية ومع شعبها ، ونحن عازمون على استخدام التكنولوجيا المبتكرة لدعم الاحتياجات المستقبلية من الطاقة في المملكة، كما أننا نتطلع إلى تحقيق المزيد من التقدم و النجاح من خلال هذه الشراكة مع المملكة العربية السعودية”.
حضر الحفل صاحب السمو الملكي الأمير محمد الفيصل، الرئيس التنفيذي لمجموعة الفيصلية، وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، ومعالي وزير الصحة رئيس مجلس إدارة شركة أرامكو السعودية المهندس خالد بن عبدالعزيز الفالح ، ومعالي محافظ الهيئة العامة للاستثمار المهندس عبد اللطيف بن عبد الرحمن العثمان، والرئيس التنفيذي لشركة أرامكو السعودية أمين الناصر، والرئيس التنفيذي لشركة سابك يوسف آل بنيان، وعدد من المسؤولين وكبار الشخصيات.
وسيكون المعرض الذي تدعمه مؤسسة الملك عبد العزيز للأبحاث متاحا للزوار على مدى الأسبوعين القادمين في المتحف الوطني.
يذكر أن عمل شركة “شل” في المملكة العربية السعودية بدأ مع تزويد الوقود لطائرة جلالة الملك عبد العزيز آل سعود – رحمه الله – وتعمل “شل” اليوم في مجالات التكرير والبتروكيماويات وخدمات تزويد الطائرات بالوقود وخلط وتسويق زيوت التشحيم.
وقدمت “شل” أكثر من 2000 فرصة عمل مع شركائها في المملكة، حيث أن الغالبية العظمى من هذه الفرص قد قدمت للمواطنين السعوديين، التي بلغت نسبتهم ما يقارب 80%. كما أن “شل” تستثمر في المشاريع الاجتماعية في المملكة، بهدف إيجاد فرص عمل في البلاد.
ويقوم مشروع “انطلاقة”، الذي أطلقته “شل” قبل نحو 6 سنوات ، بتزويد الشباب السعودي بالمهارات اللازمة لأن يصبحوا رواد أعمال ، ونجح البرنامج إلى الآن في تخريج 10000 شاب، وقد شارك هذا العام ثلاثة طلاب من المملكة العربية السعودية في ماراثون شل البيئي آسيا 2016 في العاصمة الفلبينية مانيلا.
وفي مبادرة أخرى تستهدف الشباب، أطلقت “شل” برنامجها “فوتبول نت” بالتعاون مع نادي برشلونة الإسباني، ويعتمد البرنامج على واحدة من أكثر الرياضات شعبية في المملكة العربية السعودية والعالم لتمكين الشباب من خلال المهارات الأساسية مثل العمل الجماعي وتحمّل المسؤولية. كما يعد برنامج “شل” التثقيفي “السلامة على الطريق” مبادرة اجتماعية أخرى تهدف إلى دعم جهود المملكة لرفع مستوى السلامة على الطرق”.

قد يعجبك ايضا

الرد على الموضوع

X