فريق التاهيل الدولي يطلق مبادرة لأجلهم

أطلقت سمو الاميرة نوف بنت عبدالرحمن بن ناصر ال سعود  مبادرة لأجلهم في مقر إدارة مركز فريق التاهيل الدولي، لتكون الخصوصية العلاجية لجميع المحتاجين للتأهيل والعلاج من أبناء المملكة والمقيمين في الرياض، فقد تم إعداد المركز الجديد وفق أحدث الأجهزة التأهيلية وفريق عمل من أمهر الأخصائييات السعوديات , وبكامل ما وصل إليه الطب التأهيلي عالميا على أرض المملكة.

مبادرة لأجلهم

وفي هذا الإطار تؤكد الاميرة نوف  أن فريق التأهيل الدولي ينقل أفضل التجارب العالمية في التعامل  والتأهيل وتجهيز المعاق للعمل بعد تدريبة  .

وأشارت الأستاذة منال العصيمي مديرة العلاقات العامة في فريق التأهيل الدولي أنه تم تجهيز المركز بالأقسام المتخصصة والتي تعمل وفق خطط علمية تبعا لحالة ذوي الاحتياجات الخاصة، ومنها: جميع متطلبات المصابين من الأطفال والنساء والعناية بهم وتأهيلهم لسوق العمل بعد العلاج، واشادت بالرعاة المشاركين في هذا الحدث المهم  ودعمهم لفئة ذوي الاحتياجات الخاصة.

الجدير بالذكر أن فريق التأهيل الدولي بالمملكة العربية السعودية يدعم هذه الفئة من خلال تقديم جميع خدمات الرعاية الصحية لهم أسوة بباقي أفراد المجتمع، إضافة إلى التأكيد الدائم على أهمية إشراكهم في التخطيط لإزالة أي قصور وتقديم الخدمة الصحية لهم بشقيها العلاجي والتأهيلي, بالإضافة إلى أن ذوي الإعاقة بحاجة إلى إزالة الحواجز المختلفة لنتمكن من ادماجهم في الحياة المجتمعية ومنحهم الفرصة ليكونوا قادرين على تحقيق التقدم والتنمية لمجتمعهم ووطنهم, كما يقدم عددا من الخدمات العلاجية المجانية لغير القادرين على نفقات العلاج.

الرد على الموضوع

X