قطاع التدفئة والتهوية والتبريد سوف يشهد نموا متزايدا

توقع السيد كيفن تشا، رئيس شركة ال جي الكترونيكس في الشرق الأوسط وأفريقيا أن تزداد مستويات استهلاك القطاعات السكنية والتجارية والصناعية لمنتجات التدفئة والتهوية والتبريد في ظل  الاتجاهات المتصاعدة التي تشهدها أسواق المدن الذكية

السيد كيفن تشا، رئيس شركة ال جي الكترونيكس في الشرق الأوسط وأفريقيا
السيد كيفن تشا

والمباني الخضراء في منطقتي الشرق الأوسط وأفريقيا.

وأكد أن سوق القطاع يشهد تزايدا ملحوظا في مختلف المنتجات كونه أحد القطاعات الأساسية والواعدة لشركات التصنيع المحلية والإقليمية بالإضافة إلى شركات دمج الأنظمة، مضيفاً أن هناك تطور مستمر في المشاريع المؤسسية بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.  

“تواصل الشركات استثمارها في البحوث والتطوير وتصميم منتجات جديدة تحقق مستويات أستهلاك أقل للطاقة وتقلل من الانبعاثات وبالتالي التكلفة الشهرية لفواتير الكهرباء. وشركتنا من الشركات الرائدة التي اتخذت نهجا استباقيا لمواكبة النمو المتوقع في هذا القطاع على مدار السنوات القادمة.”

وفي ظل خطط الاستثمار الجبارة التي تعمل عليها كبرى شركات القطاع العقاري والجهات الحكومية لغرض تعزيز البنية التحتية وترويج سبل جديدة للسياح، سوف يكون هناك أثر مباشر على كافة جوانب قطاع السياحة في الشرق الأوسط وأفريقيا. كما أنه في ظل افتتاح مراكز تسوق عصرية وفنادق ومستشفيات وشقق ومطارات وغيرها، سوف يزداد الطلب على المكيفات العالمية.”

[quote font_size=”14″ align=”right”]المنتجات المصنعة وفقاً للتقنيات البيئية تحظى بقبول مرتفع في ظل اللوائح التنظيمية المتزايدة للمنتجات التي تستهلك الطاقة بفعالية محلياً وعالمياً[/quote]وتماشياً مع اللوائح التنظيمية لقطاع التدفئة والتهوية والتبريد المعمول بها في الشرق الأوسط وافريقيا، على سبيل المثال شهادة اعتماد الريادة في تصميم الطاقة والبيئة، والتنظيمات العربية المتعلقة بكفاءة استهلاك الطاقة في المباني، ومجلس المعايير بدول مجلس التعاون الخليجي، وغيرها من الأنظمة، تضمن شركة ال جي اليكترونيكس تقيد منتجاتها التام بجميع معايير استهلاك الطاقة التي وضعت مؤخراً من الجهات التنظيمية والحكومية وواضعي سياسات المباني الخضراء في الشرق الأوسط وأفريقيا.

“صناعة المكيفات هي جزء لا يتجزأ من عمل الشركة ونحن في ال جي بدأنا باستثمار أموالاً منذ عدة عقود لتصميم مجموعة متنوعة من الحلول للقطاعين السكني والتجاري. كما أن الشركة استمثرت مبالغ طائلة في البحوث والتطوير وبنت مصنعا حديثا لتصنيع أنظمة التبريد ومن المتوقع أن يتم افتتاحه في عام 2017م.”

تعتمد ال جي الأسلوب الراقي والتكنولوجيا المبتكرة في تصميم كافة منتجاتها لتكون الحل الأمثل لمقاومة لهيب حر الصيف. كما أن نظام تدفق سائل التبريد المتعدد، الذي يعد من المنتجات المبتكرة للشركة، حقق مستويات قبول عالية وأصبح المنتج المفضل لشركات التطوير والاستشارات والمقاولين بسبب مستويات كفاءة استهلاك الطاقة والاستجابة الفنية وخدمات ما بعد البيع. وقد أكدت الدراسات التسويقية التي أجرتها مراكز متخصصة أن منتجات ال جي هي الرائدة في المنطقة.

وللقطاع السكني، توفر ال جي مكيفات تيتان سلبيت المركزية التي تجعل أي مكان بارد حتى في أوج أوقات الرطوبة وذلك بفضل ضاغط الهواء (كومبريسور) الاستوائي والحاصل على شهادة سلامة من مجموعة تي.يو.في رينلاند ا.جي العالمية. وتستطيع هذه المكيفات المركزية تحمل أقصى الظروف مثل درجات الحرارة التي تصل إلى 60 درجة مئوية.

وتماشيا مع التطور التكنولوجي السريع الذي يشهده قطاع التدفئة والتهوية والتبريد، أصبحت الشركات تصنع منتجاتها لتكون أقل استهلاكها للطاقة وصديقة للبيئة بحيث تلبي متطلبات القطاعين السكني والحكومي. وهذا النوع من المنتجات يحظى بطلب متزايد كونها تلبي المتطلبات التنظيمية المحلية والعالمية الخاصة بمستويات استهلاك الطاقة بفعالية.

قد يعجبك ايضا

الرد على الموضوع

X
مجلة مفتاح الرياض
مجلة مفتاح الرياض مجلة مجانية تسعى إلى التعريف بالجوانب العلمية والثقافية والترفيهية للرياض . وتختلف عن الموقع بتوثيقها لكل مايهم سكان الرياض وبمشاركتهم وتواصلهم.