الدليل غير الرسمي لعاصمة المملكة العربية السعودية

مستشفى الملك فيصل ينظم مؤتمرا دوليا لزراعة الخلايا الجذعية

يرعى معالي وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة رئيس مجلس إدارة المؤسسة العامة لمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث، يوم الأحد 15 يناير 2017م، ” المؤتمر الدولي الرابع للشبكة العالمية لزراعة نخاع العظم والخلايا الجذعية” الذي ينظمه المستشفى على مدى ثلاثة أيام بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية و 15 جمعية عالمية متخصصة بمشاركة نحو 100 متحدث محلي وعالمي وذلك بمقر المستشفى في الرياض.
ويعرض المؤتمر في اليوم الأول لتجارب دول منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الذين يمتلكون برامج قائمة في مجال زراعة نخاع العظم والخلايا الجذعية وكذلك الذين لديهم خطط تأسيسية للبرنامج بالمشاركة مع المراكز العالمية الرائدة في هذا المجال في دول أوروبا وأمريكا من أجل تعزيز وتطوير ما لديها من إمكانات والمشاركة في الأبحاث والاطلاع على آخر المستجدات.
وينقسم الملتقى إلى 8 ورش طبية موزعة على مدى يومي الأحد والأثنين الموافق 15-16 يناير 2017م تتناول، كيفية إنشاء برنامج زراعة نخاع العظم والخلايا الجذعية في الدول الناشئة والمتطلبات لبدء مثل هذه البرامج، والمؤشرات الحالية لزراعة الخلايا الجذعية للبالغين والأطفال، يقدمها خبراء متخصصين من المملكة العربية السعودية، والولايات المتحدة الأمريكية، والنمسا، وإيطاليا، والصين، ومصر، وفرنسا، وجنوب أفريقيا، وباكستان، ونيجيريا، والمملكة المتحدة، والبرازيل، واليابان.
ويستكمل الملتقى طرح ورش العمل المتخصصة لليوم الثاني يقدمها خبراء عالميون قدموا من أنحاء متفرقة من العالم من خلال عدة موضوعات تأتي تباعاً حول، اختيار المتبرع بالخلايا الجذعية وطرق التحقق من أمان التبرع، والتدريب ونشر المعرفة المتعلقة بزراعة نخاع العظم والخلايا الجذعية، وتدريب وتعليم الطاقم التمريضي في مجال زراعة نخاع العظم والخلايا الجذعية، وطرق فحص الأنسجة، وتأسيس نظام جودة فعّال، وتسجيل المريض والمتبرع وتأسيس قاعدة بيانات.
فيما يتطرق المؤتمر يوم الثلاثاء 17 يناير 2017م إلى 5 موضوعات رئيسة هي، المصدر الأفضل لتجميع الخلايا الجذعية، ومضاعفات زراعة نخاع العظم والخلايا الجذعية، والأمراض المعدية في زراعة الخلايا الجذعية، وزراعة الخلايا الجذعية لأورام الدم ، بالإضافة إلى زراعة الخلايا الجذعية للأمراض غير السرطانية.
وسيتخلل الملتقى معرض مصاحب يشارك فيه سجل المتبرعين بالخلايا الجذعية، وبنك دم الحبل االسري التابعين لمستشفى الملك فيصل التخصصي، إضافة إلى عدة أجنحة أخرى يشارك فيها منظمة البحر الأبيض المتوسط وشمال أفريقيا لزراعة نخاع العظم والخلايا الجذعية، ومنظمة الشبكة العالمية لزراعة نخاع العظم والخلايا الجذعية.
وقد جرى اعتماد المؤتمر الدولي الرابع للشبكة العالمية لزراعة نخاع العظم والخلايا الجذعية من الأكاديمية الأمريكية للتعليم المستمر، ومن الهيئة السعودية للتخصصات الصحية.
هذا وبالتزامن مع المؤتمر تنطلق حملة للراغبين بالإنضمام لسجل المتبرعين بالخلايا الجذعية وذلك على مدى أيام المؤتمر الثلاثة في كل من البهو الرئيسي لمبنى الأورام، ومبنى البرج الشمالي بمقر مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالرياض.

الرد على الموضوع

X