موفنبيك تعيّن الخبير السعودي عبدالرحمن الحربي مديرا لإدارة السعودة

قامت شركة فنادق ومنتجعات موﭭنبيك بتعيين الخبير في مجال الموارد البشرية، عبدالرحمن الحربي، في منصب مدير إدارة “السعودة” ويسري مفعول القرار بشكل فوري.

الحربي خبير في شؤون الموارد البشرية ويتمتع بخبرة تزيد عن 14 عاما في هذا المجال، بما في ذلك الأدوار التي أداها ضمن شركة موﭭنبيك في المملكة العربية السعودية، وهو الآن مسؤول عن قيادة استراتيجية “السعودة” في شركة الضيافة السويسرية، والتي تتماشى مع رؤية المملكة 2030.

موفنبيك تعيّن الخبير السعودي عبدالرحمن الحربي مديرا لإدارة “السعودة

وتشمل مهام الحربي قيادة برامج وممارسات موﭭنبيك الخاصة بتوجّه “السعودة” عبر 11 منشأة قائمة وخمس منشآت ستفتتح لاحقا في المملكة العربية السعودية، مما يضمن توفير نهج ثابت واستراتيجي ومنسق على مستوى البلاد وتعزيز قدرات الكفاءات السعودية لتتكامل مع آفاق مهنية طويلة الأمد.

عبدالرحمن الذي كان يشغل سابقا منصب المدير للموارد البشرية في فندق موﭭنبيك سيتي ستار جدة، هو مثال بارز على هذه الإستراتيجية الناجحة الموضوعة. فبعد أن شارك في المركز السعودي للتنمية (SDC) الذي أطلقته الشركة مؤخراً، وهو برنامج تدريبي مكثّف يوفر التدريب على التطوير المهني للمواطنين السعوديين من ذوي القدرات القيادية القوية، تمت ترقيته إلى منصبه الجديد.

وقال أليكس راوسن، نائب الرئيس للموارد البشرية لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا لدى شركة فنادق ومنتجعات موﭭنبيك: “لقد حققت موﭭنبيك تقدما قويا في استراتيجية “السعودة” حتى الآن، وتعيين مدير لإدارة “السعودة” سيساهم في تعزيز نشاطاتنا في هذا المجال، وضمان استمرار توظيفنا للمزيد من الكفاءات السعودية في مناصب مختلفة وتزويدهم بفرص التقدم المهني السريع”.

وأضاف: “عبدالرحمن هو خبير في الموارد البشرية يتمتع بالخبرة والشغف ووجدنا فيه صفات القائد العالي الكفاءات، وأتمنى له كل التوفيق في دوره الجديد. هذا الدور لا يقتصر فقط على قيادة النجاح المستمر لمبادراتنا الواسعة النطاق في مجال “السعودة”، بل إن ترقيته تشجّع مواطنين سعوديين آخرين على المضي بطموحاتهم، وهو يوفّر لزملائه الحاليين والمستقبليين مثالا يحتذون به”.

عبدالرحمن الذي تلقّى تعليمه في كل من المملكة العربية السعودية والمملكة المتحدة، مع التركيز على مهارات الموارد البشرية والاتصالات يجيد اللغتين العربية والإنجليزية وقد بدأ حياته المهنية كأخصائي في شؤون الموارد البشرية لدى فنادق ومنتجعات موﭭنبيك في المملكة العربية السعودية.

ثم عزز عبدالرحمن مهاراته بشغل مناصب عليا في مجال الموارد البشرية لدى شركات الضيافة الكبرى ومجموعات الشركات الخاصة في المملكة قبل أن يعود إلى شركة الضيافة السويسرية في عام 2015 كمدير للموارد البشرية في فندق موﭭنبيك سيتي ستار جدة.

وانطلاقا من دوره كمدير لإدارة “السعودة”، سيتواصل عبدالرحمن مع جميع إدارات الموارد البشرية في الفنادق في المملكة العربية السعودية ويضمن تطوير برامج التدريب وتطبيقها وفقًا لاستراتيجية موﭭنبيك “للسعودة”، كما سيقود حملة الشركة المستمرّة في توظيف المواطنين السعوديين.

من المتوقع أن يولّد قطاع السياحة في المملكة العربية السعودية، الذي تم تحديده كمحرّك رئيسي للنمو في استراتيجية التنويع الاقتصادي التي وضعتها الحكومة ضمن رؤية 2030، نحو 1,2 مليون وظيفة للسعوديين من الآن وحتى عام 2030.

ويشكّل استحداث فرص العمل في قطاع الضيافة المزدهر في المملكة عنصرا أساسيا في هذا المخطط لتحقيق الازدهار الاقتصادي على المدى الطويل، وتؤدي شركة موﭭنبيك دورها في هذا التوجّه من خلال الالتزام بموارد كبيرة لعملية “السعودة”، مع التركيز على التعليم والتدريب.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

X
%d مدونون معجبون بهذه: