325 ألف ريال جوائز للعشرة الأوائل في الموسم الأول لمسابقة “مواهب السعودية”

إعلان الفائزين بجوائز مسابقة "مواهب السعودية"احتفلت الهيئة العامة للرياضة بإعلان  الفائزين بجوائز مسابقة “مواهب السعودية”، في موسمها  الأول، حيث رعى  صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن مساعد بن عبدالعزيز، رئيس الهيئة العامة للرياضة، الحفل الختامي الذي شهدته الرياض بفندق ريتز كارلتون، مساء الجمعة، وسط حضور كبير تابع فقرات متنوعة للاحتفال بدأت بالقرآن الكريم ثم نماذج من المشاركات التي تقدم بها المشاركون عبر عروض مرئيّة وأخرى مباشرة. 

تلى ذلك تقديم نموذج لأحد الشباب السعوديين الذين قدموا أنفسهم في مسابقات عالمية حيث قدم محمد القحطاني الفائز بالجائزة العالمية لفنون الخطابة فقرة عن الإلهام والتميز الذي يجب أن يكون عليهما الموهوب.

أعقب ذلك الاعلان عن أسماء الفائزين العشرة والذين تسلموا جوائزهم من سمو الامير عبدالله بن مساعد. 

وحصل صاحب المركز الاول فارس الحميد على سيارة بقيمة ١٠٠ ألف ريال، وعبدالكريم الشلاحي صاحب المركز الثاني على سيارة بقيمة ٧٥ الف ريال، فيما حصل عبدالرحمن الشلهوب على المركز الثالث وتسلم شيكا بمبلغ ٥٠ ألف ريال. 

[quote align=”right”]رئيس الهيئة العامة للرياضة: المسابقة تستشرف آفاق المستقبل وتواجه التحديات وتساهم في تجسيد رؤية الممكلة 2030[/quote]ونال الفائزون من المركز الرابع وحتى العاشر جوائز نقدية بواقع ١٥ ألف ريال لكل متسابق بالإضافة إلى درع تذكاري، وهم حوراء علي، حمد سلمان العودة، عهود عبد الله، ملاك الشهري،  زياد بادغيش، هبة الغامدي، مانع الوايلي.

ثم التقطت الصور التذكارية وتسلم صاحب السمو الملكي الامير عبدالله بن مساعد اهداء خاصا من رئيس مجلس ادارة شركة “كريتف ايدج”، أسعد ابو الجدايل. 

وقد أشاد سمو رئيس الهيئة العامة للرياضة بما شاهده في الحفل من مواهب متميزة لافتا الى ان هذه التجربة، التي تعد الاولى للهيئة، سيجري العمل على دعمها وتفعيلها لتكن قادرة على استقطاب المزيد من الموهوبين، معربا عن شكره لكل المتسابقين ومهنئا الفائزين بجوائز هذا العام.

[sirv-gallery id=7]

 وكانت الهيئة العامة للرياضة قد أطلقت هذه المسابقة في الثاني عشر من شهر ابريل من عام 2016 بهدف اكتشاف  المواهب السعودية من الجنسين من عمر 14 وحتى 35 عاما باستخدام المنصات الإلكترونية في المملكة. وتعد المسابقة الأكبر من نوعها التي تشهدها البلاد.

 وبدأت المسابقة باستقبال المشاركات على موقع خصص لهذا الغرض، ووصل عددها  إلى اكثر من   2500 مشاركة من موهبين وموهوبات في عشرين يوما فقط، وكان للفن التشكيلي النصيب الأكبر منها، وبلغ عدد الانطباعات على مواقع التواصل الاجتماعي اكثر من 20 مليون مشاركة، وعدد الزيارات على موقع المسابقة أكثر من مليون وخمسمائة ألف زائر واكثر من ستمائة الف مشاهدة على اليوتيوب منذ اطلاق المبادرة في الثاني عشر من ابريل الماضي.

 بعد ذلك، قامت لجنة متخصصة بفرز المواهب واختيار ما يقارب ال 120 موهبة لتطرح لتصويت الجمهور لمدة 10 أيام، وبعد منافسة حادة ومشاركة أكثر من ربع مليون مصوت  تأهلت 30 موهبة للوصول الى المرحلة قبل النهائية.

 ثم قامت لجنة الحكم بلقاء المواهب في الرياض وجدة بشكل مباشر واختبار المشاركات وفق معايير دقيقة تضمن تقييما عادلا ليتم بذلك اختيار المواهب العشرة التي تأهلت الى المرحلة النهائية ليعود التصويت مرة أخرى إلى الجمهور الذي كان صاحب القرار الأخير الذي أعلن في نهاية يوم الاحتفال بإعلان اسماء الفائزين.

قد يعجبك ايضا

الرد على الموضوع

X
مجلة مفتاح الرياض
مجلة مفتاح الرياض مجلة مجانية تسعى إلى التعريف بالجوانب العلمية والثقافية والترفيهية للرياض . وتختلف عن الموقع بتوثيقها لكل مايهم سكان الرياض وبمشاركتهم وتواصلهم.