LG تقدم تشكيلة متنوعة من المنتجات الذكية في معرض CES 2018

تعتمد أحدث الحلول الذكية على حدس الإنسان والذكاء الاصطناعي، الذي يستخدم المعرفة الكيفية لإدارة الأجهزة بشكل أفضل، ضمن مفهوم المنازل الذكية. وقد أسهمت إمكانات الذكاء الاصطناعي في خلق مزيد من الراحة في مفهوم المنازل الذكية اليوم، من الثلاجات الذكية التي تسمح للمستخدمين التحقق من الحالة وإجراء التعديلات تلقائياً حسب الحاجة، إلى الغسالات الذكية المرتبطة مع الهواتف الذكية لتعزيز الكفاءة من خلال أجهزة الاستشعار التي تسهم في خفض استهلاك المياه والطاقة وغيرها من التطورات التقنية التي احدثها الذكاء الاصطناعي لابتكار أسلوب حياة مختلف.

لم تعد التقنية مجرد أداة للترفيه وتعزيز الإنتاجية، فقد تخطت هذه الغاية لتصبح العامل الرئيس في تحسين نوعية الحياة. ومع التطور المتلاحق في انترنت الاشياء والابتكارات اصبحت حياتنا “اكثر ذكاء”. فقد اصبح الذكاء الاصطناعي محور حياتنا المعاصرة، ولم تعد مهمته قاصرة على أداء المهام المنزلية أو المكتبية أو حتى العمل في مجالات الحياة اليومية، ضمن الأداء الوظيفي المعتاد، ولكنها تجاوزت ذلك، إلى القيام بمهام الردود على الاستفسارات، في تكامل ملحوظ بين الذكاء البشري وذكاء الآلة، والذي بدأ يرسم ملامح مستقبل أكثر اندماجاً وتكاملاً.

LG تقدم تشكيلة متنوعة من المنتجات الذكية في معرض CES 2018

يُعتبر معرض الإلكترونيات الاستهلاكية CES 2018 والذي يُقام في مدينة لاس فيغاس الأمريكية، وُجهة مميزة لمُحبي التكنولوجيا والعالم التقني بشكل خاص، حيث يتم فيه عرض العديد من الإبتكارات والتقنيات والأجهزة الجديدة للعديد من الشركات بمُختلف الجنسيات. وتعتبر شركة ال جي من الشركات الرائدة في مجال الذكاء الاصطناعي، ومن خلال منصتها في هذا المعرض ستقدم تشكيلة متنوعة من المنتجات الذكية لتحسين الحياة اليومية للمستهلكين في جميع أنحاء العالم.

أحد أكثر التطورات إثارة وعملية في الذكاء الاصطناعي هو صوت المساعد الروبوتي، الذي ينظر إليه بالفعل على أنه ثورة الحوسبة القادمة. هناك العديد من الشركات التي أحدثت تطوراً ملحوظاً في سباقها المحموم نحو تحقيق انجاز غير مسبوق. وقد أدى التقدم السريع لتقنية الذكاء الاصطناعي إلى التطبيقات المبتكرة لهذه المنتجات. وما تحقق من نجاح في هذا الموضوع يمكن أن يبشر بالخير لنشر تقنية الصوت، وتظل الإثارة الحقيقية حول التحكم الصوتي تنبع من إمكاناتها للدخول في ثورة تقنية أخرى.  

ال جي التي تسعى دائماً إلى أن تظل ضمن مستقبل لعبة الذكاء الاصطناعي وتخطط لتسويق المساعد الروبوتي Hub، الذي كشفت عنه لأول مرة في معرض الالكترونيات الاستهلاكية 2017. يستخدم روبوت smartThinQ من ال جي التكنولوجيا الذكية للتعرف على الصوت لتبسيط قابلية الاستخدام. يتيح التعرف على الصوت المتقدم للمستخدمين إعطاء الأوامر الصوتية التي تبدأ المهام المنزلية وتبسيط عملية التحكم على أجهزة تكييف الهواء أو تغيير دورات الغسيل عن طريق الأوامر اللفظية البسيطة. هذه الاختراقات تمثل رؤية ال جي للمنزل الذكي الذي سيكون أكثر فعالية. وتخطط شركة إل جي أيضاً لتوسيع تشكيلة منتجاتها الذكية إلى القطاع التجاري.

وقد تم تجهيز معظم الأجهزة المنزلية في السوق مع الميزات والتقنيات المتطورة. ويقود المنزل الذكي هذا الابتكار، حيث يتوقع أن تصل المبيعات إلى 40 مليار دولار بحلول عام 2020. وعلى الرغم من تدفق المنتجات الذكية الجديدة والنمو المستمر في السوق، فإن أصحاب المنازل كانوا بطيئين في تنفيذ هذه الأجهزة وتحقيق التواصل الكامل في المنزل. ومع ذلك، يُتوقع أن يلفت المعرض هذا العام انظار الجميع نحو الاستفادة من هذه التقنية المبتكرة.

LG تقدم تشكيلة متنوعة من المنتجات الذكية في معرض CES 2018

مساعدو الذكاء الاصطناعي

على مدى السنوات القليلة الماضية، لا شيء قد ولد المزيد من الإثارة اكثر من الذكاء الاصطناعي. وعلى الرغم من تكهنات الخيال العلمي، بدأ الذكاء الاصطناعي يدخل الحياة اليومية للناس في جميع أنحاء العالم وباشكال متعددة. وفي السنوات الخمس الأخيرة وحدها، زاد الاستثمار في هذا المجال أكثر من 400 في المائة. وبالإضافة إلى ذلك، تضاعف عدد الشركات الناشئة للذكاء الاصطناعي بسرعة.  

روبوت إل جي Hub يجمع بين العديد من الوظائف التي توصلت اليها الشركات المنافسة مثل أمازون وجوجل، فهو مصمم للاستجابة عبر لغة الجسد، فيومئ برأسه عند الإجابة على أسئلة بسيطة، وهو يحيط دائماً بالأنشطة والأحداث التي تقع في المنزل، فيعرف متى غادر أحد أفراد الأسرة المنزل ويلاحظ عودته وتوجهه إلى النوم. ولأن “هَب روبوت” قادر على تمييز وجوه أفراد الأسرة عبر كاميرته، فهو قابل للبرمجة بحيث يلقي التحية على كل منهم بصورة مختلفة تناسب عمره وشخصيته

اعرض قصتك

بإمكان أي شخص أن يصبح صحفياً هذه الايام، العارضون هذا العام سيكونون في سباق محموم من أجل كسب اكبر قدر ممكن من وسائل التواصل الاجتماعي، ويتطلعون الى خلق تاثير اجتماعي من أجل تعزيز مخترعاتهم الجديدة. لقد أوجدت وسائل التواصل الاجتماعي منافذ جديدة للتعبير عن الذات، وذلك من خلال تطبيقات وسائل التواصل الاجتماعي (مثل سناب شات) التي تحظى بشعبية خيالية من المستخدمين الشباب.

وبالرغم من احتفاظ فيسبوك بأكبر عدد من المستخدمين، إلا أن العديد من تطبيقات الصور ومقاطع الفيديو البارزة (مثل إنستاغرام) تبلغ عن المشاركة ومشاركة المحتوى. وهذا يدل على مدى أهمية الصور ومقاطع الفيديو، وتحل محل المزيد من شبكات التواصل الاجتماعي القائمة على النص. الآن، بدلاً من نشر تحديث نص مطول، يرجح المستخدمون تحميل محتوى الصورة والحصول على تعليقات فورية.

 يرغب المستخدمون في تحسين نوعية المحتوى الخاصة بالصور والفيديوهات،  وهنا يأتي دور  LG V30 التي صممت بحيث تمكّن المستخدم العادي من التقاط صور ذات جودة احترافية دون الاستثمار في أجهزة باهظة الثمن. وتشمل قدرات الوسائط المتعددة القوية أول عدسة الكاميرا F1.6 في العالم وشاشة OLED FullVision. جنبا إلى جنب مع قدرة التنقل التي تقدمها كونها أخف هاتف ذكي في فئتها وسهولة الاستخدام خدمة التعرف على الصوت. وفي عصر حيث يمكن لأي شخص أن يبث في أي وقت، فإن هذه الميزات تجعل الهاتف الذكي الرفيق المثالي للمستخدمين.  

LG تقدم تشكيلة متنوعة من المنتجات الذكية في معرض CES 2018

التصميم الرائع  

من المهم ان يتم عرض منتجات، ليست فقط متميزة بتقنيتها القوية، ولكن ايضاً ينبغي أن تظهر تفوقها. ومن المؤكد أن يحفز معرض الالكترونيات الاستهلاكية 2018 موجة أخرى من المنتجات المبتكرة التي ستلفت أنظار واهتمام الجماهير من خلال تقديم التصميم والأداء الوظيفي معاً. ال جي سيجنتشر خير شاهد على الجمع ما بين الشكل والوظيفة، والجمع بين البساطة في التصميم والكمال في الأداء لتقديم الحل الشامل للمنزل الذكي.

OLED مستقبل التلفزيون

عام بعد آخر يلاحظ أن الكثير من التكنولوجيا في معرض الالكترونيات الاستهلاكية تطورية وليست ثورية، وعلى الرغم من تاريخها الممتد لنحو ثلاثة عقود فان تقنية OLED قد بدأت مؤخراً الدخول في الخط الرئيس. وبدا اطلاق الكثير من تلفزيونات OLED والهواتف الذكية وأجهزة يمكن ارتداؤها كل عام في السوق التي كانت تسيطر عليها سابقاLCD . وأن المزيد من الاستثمار في تقنية  OLED يعني أن التكنولوجيا على الطريق الصحيح للسيطرة على أكثر من نصف السوق بحلول عام 2022.

عندما تم تقديمها في عام 2013، واجهت تلفزيونات OLED العقبات بما في ذلك ارتفاع التكاليف، وضوح الصورة، والقيود في الحجم والتنوع. ومع ذلك، فإن العدد المتزايد من مصنعي OLED، جنباً إلى جنب مع استمرار البحث والتطوير، خفض من التكاليف وأدى إلى اعتماد التكنولوجيا على نطاق واسع. وهذا يشير أيضاً إلى تزايد أهمية OLED ليس فقط في سوق العرض ولكن أيضاً كعنصر هام في صناعة الالكترونيات الاستهلاكية ككل. مع المزيد من الشركات أكثر من أي وقت مضى تشارك في إنتاج OLED، يمكن لزوار معرض الالكترونيات الاستهلاكية 2018 أن يتوقعوا لهذه الشاشات أن تلعب دوراً أكثر وضوحاً من أي وقت مضى.

LG تقدم تشكيلة متنوعة من المنتجات الذكية في معرض CES 2018

استقبل تنبيهات فورية حول المواضيع المهمة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

X
%d مدونون معجبون بهذه: