إطلاق “ريفولاند” أول لعبة قائمة على تقنية “بلوك تشين” على منصة هواوي كلاود للحوسبة السحابية

يتطلع محبو الألعاب في الشرق الأوسط إلى تجربة الألعاب الجديدة بالكامل مع إطلاق لعبة ريفولاند (Revoland) القائمة على تقنية “بلوك تشين” GameFi والتي تعيد صياغة مفهوم الألعاب الإلكترونية من خلال منصة هواوي كلاود (HUAWEI CLOUD) خلال الشهر الجاري. تجمع اللعبة جميع مزايا ألعاب الهاتف المحمول التقليدية مع أعلى مستويات التكامل والترفيه لابتكار تجربة ألعاب اجتماعية أصيلة ونموذجاً للربح.

ريفولاند هي لعبة قتالية قائمة على تقنية “بلوك تشين” ويشارك فيها عدة لاعبين عبر الإنترنت (MOBA)، حيث تمكنهم من تشكيل الفرق والتعاون في قتال الفرق الأخرى والفوز بمكافآت رمزية مقابل مهاراتهم الفردية. ويجمع أسلوب اللعب بين المهارات الفردية للاعبين والعمل الجماعي من خلال خوض التحديات في أنماط اللعب المتنوعة والتي تتيح لهم الفوز بمكافآت تصنيفية يتم تحديثها شهرياً.

وتعتبر ريفولاند أول لعبة تعتمد على تقنية “بلوك تشين” تم تصميمها بدعم كامل من منصة هواوي كلاود للحوسبة السحابية الرائدة، والتي توفر خوادم سحابية مرنة وقواعد بيانات الحوسبة السحابية وأمان الحوسبة السحابية وخدمات تطوير البرمجيات والحلول المخصصة لسيناريوهات محددة للعملاء في جميع أنحاء العالم. وتَعِد لعبة ريفولاند التي تعتمد على منصة هواوي كلاود محبي الالعاب الالكترونية في جميع أنحاء العالم بتجربة ألعاب مميزة وفريدة.

قال جيمي زهاو، الرئيس التنفيذي لشركة Chain X Game لتطوير الألعاب، “إن مجتمع محبي الألعاب في الشرق الأوسط متفاعل بشكل كبير ويشهد نمواً متسارعاً باستمرار. وستتيح لعبة ريفولاند المتوفرة على منصة هواوي كلاود للحوسبة السحابية والقائمة على مبدأ ’العب لتكسب‘، مصادر دخل جديدة للاعبين في الشرق الأوسط، وسنعمل على الاستفادة من شبكة قوية من مشغلي الاتصالات لتوسيع نطاق تبني اللعبة في المنطقة”.

وقال فرانك داي، رئيس وحدة أعمال هواوي كلاود في الشرق الأوسط: “بفضل مواردها المتنوعة، توفر منصة هواوي كلاود العديد من الفرص للمطورين والتي تلائم جميع السيناريوهات. ويسعدنا أن نسهم في تعزيز تجربة الألعاب من خلال لعبة ريفولاند، حيث يحظى قطاع الألعاب بإقبال كبير في الشرق الأوسط. وسنواصل دعم الشركات المتخصصة في نشر الألعاب من خلال منطقتنا المخصصة للحوسبة السحابية وتقديم خبراتنا العالمية في تقنية المعلومات والاتصالات وابتكار المزيد من الألعاب لإثراء قطاع الترفيه الرقمي عموماً في منطقة الشرق الأوسط”.

وتعكس لعبة ريفولاند التطور المتسارع الذي تشهده الألعاب التي تعتمد على تقنية “بلوك تشين” والتي تُعرف باسم GameFi. وتمتاز اللعبة عن ألعاب البطاقات التقليدية التي تعتمد على تقنية “بلوك تشين” بالتغييرات التي تمت إضافتها إلى طريقة اللعب والتي تتيح للاعبين المشفرين تحقيق الأرباح من خلال نموذج “العب واربح”. ولا تستهدف شركة Chain X Game المسؤولة عن نشر لعبة ريفولاند المستثمرين ومحبي ألعاب “بلوك تشين” فحسب، بل تتوجه إلى محبي الألعاب المتخصصين كذلك. وحقق مشروع Puppy Planet، وهو أول مشروع تنفذه شركة Chain X Game نجاحاً كبيراً، حيث تم استكمال العديد من المعالم خلال ثلاثة أشهر فقط، مما وفر الفرصة للمطور لابتكار تجربة لعب جديدة ومعززة تعتمد على نموذج “العب واربح” من خلال لعبة ريفولاند.

وتعتبر ألعاب (MOBA) في الوقت الحالي جزءاً مهماً من الرياضات الإلكترونية، حيث ساهمت في تعزيز قطاع الألعاب على مدار الأعوام الماضية. ويتوقع الخبراء أن تسهم ألعاب GameFi والتي تجمع بين قدرات إنتاج الألعاب فائقة الجودة والخبرة الكبيرة بتقنية “بلوك تشين”، في فتح آفاق جديدة لعالم الألعاب في المستقبل.

يُذكر أن منصة هواوي كلاود توفر للشركات والمؤسسات التي تعتمد على الإنترنت إمكانات كبيرة لتحقيق التحول الرقمي. وفي الشرق الأوسط، توفر هواوي كلاود أكثر من 220 خدمة و19 مركز بيانات لأكثر من 200 شريك محلي وتمتلك قائمة كبيرة من الخدمات تضم أكثر من 80 خدمة في السوق الإلكترونية.

Related Articles

الرد على الموضوع

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Check Also
Close
Back to top button
× كيف يمكنني مساعدتك
X
%d bloggers like this: