“إلكترومين” تدشن شبكة من 100 محطة شحن كهربائية للسيارات تغطي جميع أنحاء المملكة

المملكة العربية السعودية تتغطى كلياً بمحطات الشحن الكهربائية للسيارات

أعلنت “إليكترومين”، شركة حلول التنقل الإلكتروني المتكاملة والمملوكة بالكامل لشركة “بترومين”، الشركة السعودية الرائدة في مجالات صناعة الزيوت والشحوم وتقنيات السيارات وخدمات التنقل متعدد الوسائط وقطاع النقل المستدام، عن نشر محطات شحن السيارات الكهربائية في جميع أنحاء المملكة العربية السعودية مدعومة بتطبيق للهواتف المتحركة يقدم مختلف الخدمات التي يحتاجها العملاء في هذا المجال. وستغطي شبكة محطات شحن السيارات الكهربائية المتاحة للجمهور 100 موقع على امتداد المملكة، ليتسنى للسائقين قيادة سياراتهم الكهربائية لمسافات طويلة دون القلق حيال شحنها، وضمان سهولة وصولهم إلى محطات الشحن الجديدة.

وستوفر شبكة “إليكترومين” لشحن السيارات الكهربائية للمستخدمين مجموعة متكاملة من الخدمات بدءاً من أجهزة الشحن بالتيار المتناوب التي يمكن تركيبها في المنازل / المكاتب؛ وأجهزة الشحن السريع التي تعمل بالتيار المستمر، وصولاً إلى أجهزة الشحن بالتيار المستمر فائقة السرعة، لتلبي جميع احتياجات العملاء.

وستكون محطات الشحن التي سيتم نشرها في المرحلة الأولى متوافقة مع كافة المركبات المعتمدة من قبل الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة باستخدام موصلات التيار المتناوب من النوع 2. أما المرحلة الثانية، فستشمل نشر محطات  شحن إضافية تعمل بالتيار المتناوب وأخرى بالتيار المستمر باستطاعة تصل إلى 360 كيلوواط، مما يسمح للمستخدمين شحن مركباتهم  بطاقة كهربائية تمكنهم من السير لمسافة 100 كيلومتر، وذلك في غضون 4 دقائق فقط.

وسيمكن تطبيق الهواتف المتحركة المستخدمين من إيجاد مواقع كافة محطات الشحن داخل منافذ “بترومين إكسبرس” و”بترومين أوتوكير” المختارة بدءاً من مطلع شهر مايو. كما سيتيح للعملاء تحديد موقع أقرب محطة شحن عامة، وتخطيط مسارهم، والتحقق من حالة الشاحن للتأكد من توافره أو انشغاله، والتحكم الكامل في وقت بدء عملية الشحن وانتهائها. كما سيقدم خدمات يسيرة لحجز موعد الشحن وسداد فاتورته.

وفي هذا السياق، قال طوني مازوني، مدير قسم الطاقة وبنية التنقل الكهربائي لدى شركة “إليكترومين”: “يتوج إطلاق محطات شحن السيارات الكهربائية في جميع أنحاء المملكة العربية السعودية المرحلة الأولى من استراتيجية وطنية طموحة تمتد حتى عام 2030 وما بعده. وتأتي هذه الخطوة انطلاقاً من حرصنا في ’إليكترومين‘ على توفير العديد من حلول ’التنقل الكهربائي كخدمة‘ والقائمة على أحدث التقنيات، لتساهم في تطوير منظومة المركبات الكهربائية في المملكة بما يتماشى مع الأولويات والالتزامات الوطنية لتحقيق الحياد الصفري بحلول عام 2060، وأن يكون ما لا يقل عن 30% من السيارات في الرياض كهربائية بحلول عام 2030”.

وأضاف مازوني: “تشير الدراسات إلى أن الإقبال على السيارات الكهربائية في المملكة العربية السعودية سيرتفع، مع توقعات ببيع 1.3 مليون سيارة كهربائية خلال السنوات الثماني المقبلة. ولذلك حرصت ’إليكترومين‘  على تقديم خدمات متنوعة للعملاء بما في ذلك محطات شحن السيارات الكهربائية وخدمات تحديد مواقع المحطات، وخدمات تركيب وصيانة أجهزة الشحن، لتمهد طريق التحول نحو خيارات التنقل الكهربائي في المملكة. وسنضمن في ’إليكترومين‘ تزويد عملائنا بالدعم الفني وخدمات ما بعد البيع لمنتجات المركبات الكهربائية على امتداد دورة حياة المنتج بالاعتماد على شبكتنا الواسعة التي تضم أكثر من 700 منفذ في جميع أنحاء المملكة. ولاشك أن الاعتماد على شبكتنا الشاملة من محطات الشحن سيساهم في تقليص معدلات التلوث، وزيادة فرص العمل، وتعزيز انتشار السيارات الأكثر نظافة، وبالتالي دعم استثمارات المملكة في مجالات الطاقة النظيفة”.

ويؤكد هذه الإعلان على الإمكانات الهائلة التي يقدمها الاستثمار في الطاقة النظيفة. كما سيساهم تأسيس شبكة وطنية من محطات شحن السيارات الكهربائية في تقليص معدلات التلوث وزيادة فرص العمل وتعزيز انتشار السيارات الأكثر مراعاة للبيئة. كما ستجعل من السيارات الكهربائية خياراً عملياً للأسر في المملكة، تزامناً مع تنامي التوجه لاقتناء هذا النوع من السيارات.

من جهته، قال جراهام تانكس، مدير قسم العلاقات التجارية لدى “إليكترومين”: “هنالك حاجة متنامية لتطوير منظومة متكاملة تدعم السيارات الكهربائية في المنطقة وتضع في متناول ملاكها حلولاً شاملة لمختلف احتياجاتهم، تزامناً مع إدارة شبكة محطات الشحن ومراقبتها بمرونة وكفاءة عاليتين. ويسعدنا في ’إليكترومين‘، أن نكون أول شركة في المملكة العربية السعودية تقدم للجمهور العام حلولاً موثوقة لشحن السيارات الكهربائية باستخدام أجهزة شحن معتمدة من قبل الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة وحاصلة على موافقات كاملة من البلديات، مما يتيح للسائقين قيادة سياراتهم الكهربائية بسهولة تامة ودون أي قلق بوجود شبكة متكاملة من الحلول والخدمات يمكنهم الاعتماد عليها”.

وعلاوة على ذلك، ستضيف “إليكترومين” على التطبيق مزايا وتحديثات جديدة في وقت قريب تنسجم مع خططها المستقبلية لتوسيع خدماتها وإطلاق شبكتها. وسيحتاج العملاء لتنزيل التطبيق من متجر “جوجل بلاي” أو متجر تطبيقات “أبل”، وتسجيل تفاصيل بطاقة الدفع الخاصة بهم للاستفادة من خدماته. كما سيكون مركز الاتصال المخصص متاحاً لمساعدة سائقي السيارات الكهربائية وإرشادهم خلال عمليات الشحن أو حال تعرضهم لأعطال مفاجئة أو مشاكل فنية.

ويمكن للعملاء الآن الاستفادة من “خدمة إليكترومين لمساعدة السيارات الكهربائية على الطرقات” (Electromin Mobile EV Recovery Service)، حيث تركز هذه الخدمة على ضمان تقديم الدعم على الطرقات للسائقين الذين نفدت بطارية سياراتهم الكهربائية. وبفضل هذه الخدمة، يمكن للسائقين الاتصال بـفريق “إليكترومين” الذي سيرسل سيارة مجهزة بشاحن متنقل لتزويد بطاريتهم بالطاقة الكافية للقيادة نحو أقرب محطة شحن. وفي الوقت الراهن، ستكون هذه الخدمة مقتصرة على مدن الرياض وجدة والدمام.

تجدر الإشارة إلى أن الهدف العام من إطلاق “إليكترومين” لمجموعة الخدمات والمزايا هذه يتمثل في دعم تحول المستهلكين من الاعتماد على السيارات التي تستخدم محركات الاحتراق الداخلي التقليدية إلى السيارات الكهربائية، وإزالة أي مخاوف تراودهم حول نفاذ بطاريتهم وقدرة سيارتهم على اجتياز المسافة التي يحتاجونها للوصول إلى وجهتهم، علاوة على دعم هذا التغيير الإيجابي في سلوكيات قيادة السيارات وخيارات أنماط الحياة.

Related Articles

الرد على الموضوع

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Back to top button
× كيف يمكنني مساعدتك
X
%d bloggers like this: