“ساس” تعيِّن مدير اً محلياً جديداً لقيادة إستراتيجية أعمالها وتعزيز حوكمتها

أعلنت “ساس” الشركة الرائدة في مجال التحليلات والتي تمارس عملياتها في المملكة العربية السعودية منذ ما يزيد على 10 سنوات، عن تعيين بدر البهيان في منصب المدير المحلي لأنشطتها ويتوافق هذا التعيين مع الاستراتيجية التي تنتهجها الشركة لتلبية احتياجات السوق إلى التحليلات المتقدمة والذكاء الاصطناعي وحلول السحابة.

ويفخر بدر البهيان بخبرته الواسعة لمدة تزيد على عشر سنوات، في قطاع تكنولوجيا المعلومات، مع التركيز القوي على المبيعات وتطوير الأعمال وانطلاقاً من خلفيته القائمة على تحقيق النتائج، فقد تمكن من تسجيل إنجازات مشهودة طوال مسيرته المهنية. وشغل بدر قبل انضمامه إلى “ساس” عدداً من المناصب القيادية لدى شركات عالمية متعددة، وأسهم في رحلة تحولها إلى شركات تتمتع بالأداء العالي، إلى جانب زيادة المبيعات بمستوى يتجاوز ضعف معدل السوق، رغم تحديات الانكماش الاقتصادي الذي سجل مستويات تاريخية، ووجود علامات تجارية قوية في سوق يتسم بالنضوج الفعلي.

 

وفي معرض تعليقه على هذا التعيين، قال طيفون توبكوتش، مدير عام “ساس” لمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وتركيا وآسيا الوسطى: “يمتلك بدر إمكانات احترافية استثنائية، بعد أن ارتقى بسرعة في مسيرة حياته المهنية، وتحمل مسؤوليات هائلة من خلال قيادة وتحديد الفرص التجارية عبر العديد من القطاعات. لقد ارتأينا أن ما يمتلكه من خبرات واسعة يتناسب تماماً مع تطلعاتنا لمساعدتنا على قيادة استراتيجيتنا، وإضافة العلاقات المهنية طويلة الأمد، والإسهام في تطور شركتنا. ويطيب لنا الإعراب عن سعادتنا لانضمامه إلينا، ونتطلع إلى دوره ليتولى مهمة الإشراف على عملياتنا في المملكة”.

 

من جهته، قال بدر البهيان المدير المحلي لشركة “ساس” في المملكة: “يشرفني الانضمام إلى “ساس” في هذه الفترة التحويلية ، وأتطلع إلى العمل مع الفريق للاستفادة من إمكاناتنا الهائلة لتحويل المؤسسات. وأود التأكيد على التزامي التام إزاء ما نقوم به كشركة، إلى جانب اعتمادنا على التحليلات المتقدمة والذكاء الاصطناعي وحلول السحابة التي نقدمها إلى السوق، والتي سيكون لها تأثير كبير على مختلف القطاعات عموماً”.

 

وستواصل “ساس” مهمتها المتمثلة في مساعدة الشركات في المملكة على تبني المنصات السحابية واعتمادها للاستفادة من إمكاناتها الكاملة انطلاقاً من قدراتها ومواردها لتسريع الابتكار وزيادة الكفاءات التشغيلية وتعمل استراتيجية السحابة الأولى التي تقودها “ساس” على دعم الشركات للانتقال إلى بيئة السحابة للتخلص من الحواجز المادية والمالية، وبما يضمن التوافق التام مع أهداف الأعمال المتطورة، وإحراز التقدم في رحلة التحول الرقمي، لاسيما وأن ذلك يعد مكوناً أساسياً من المحاور الجوهرية التي تقوم عليها “رؤية السعودية 2030”.

 

ومن جهة أخرى، تؤكد “ساس” التزامها للوصول إلى مستوى “الحياد الكربوني” التام في العام 2050، وتوظيف التحليلات لبناء مستقبل مستدام. وتستحوذ “ساس” على مرتبة الريادة اعتماداً على ممارساتها المستدامة، وتمكين الآخرين لامتلاك التكنولوجيا التي تقودهم نحو تحقيق أهدافهم المستدامة.

Related Articles

الرد على الموضوع

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Back to top button
× كيف يمكنني مساعدتك
X
%d bloggers like this: