سيارة مَكَان الجديدة تحظى بمزيد من القوة مع تعزيز الإطلالة الرياضية

بعد إطلاق السيارة على مستوى العالم، أعلنت بورشه الشرق الأوسط وأفريقيا م.م.ح عن بدء بيع أحدث جيل من سيارة مَكَان رسمياً في منطقة الخليج. وتوفر السيارة الرياضية المدمجة متعددة الاستخدامات أداءً مُحسّناً وتتميز بتصميم أكثر رياضية مع نظام تشغيل جديد. وتمتاز الطرازات الثلاثة، التي تم طرحها، بقوة أكبر بكثير مقارنة بالجيل السابق، مما يؤكد على اعتلاء سيارة مَكَان صدارة فئة سيارات SUV المدمجة.

سيارة مَكَان الجديدة تحظى بمزيد من القوة مع تعزيز الإطلالة الرياضية

وقال الدكتور مانفرد بروينل، الرئيس التنفيذي لشركة بورشه الشرق الأوسط وأفريقيا م.م.ح، إن سيارة مَكَان كانت دائماً أحد الطرازات الأساسية في مجموعة طرازات بورشه منذ طرحها للمرة الأولى في العام 2014، وحققت شعبية كبيرة وجذبت العديد من العملاء الجدد مع كل جيل منها. وأضاف: “تؤكد مبيعات السيارة الرياضية المدمجة متعددة الاستخدامات في منطقة الخليج على نجاحها، حيث يمتلكها ما يقرب من 8,000 عميل، وأغلبهم من عملاء بورشه الجدد. وبفضل سمات بورشه الأصيلة التي تستند إلى خبرة أكثر من 70 عاماً في تصنيع السيارات الرياضية الرائدة، كانت هذه السيارة بمثابة دفعة للأمام أتاحت لنا المضي قدماً نحو التطور. وتعتبر سيارة مَكَان ثاني أكثر سيارات بورشه شعبية في دول مجلس التعاون الخليجي، وتستعد الطرازات الجديدة منها لمواصلة هذا النجاح من خلال التحديثات والتحسينات الجديدة”.

يمثل المحرك الجديد رباعي الأسطوانات مع شاحن التوربو القلب النابض للطراز الأساسي من سيارة مَكَان، والذي يولد قوة تبلغ 195 كيلووات (265 حصان متري). ويتسارع هذا الطراز من السكون إلى 100 كم/ساعة في 6,2 ثانية، بينما تبلغ سرعته القصوى 232 كم/ساعة. كما تم تحسين أداء سيارة مَكَان S الجديدة بشكل أكبر بفضل محرك V6 سعة 2,9 لتر بنظام التوربو المزدوج، والذي زادت قوته الآن بمقدار 20 كيلووات (26 حصان متري)، حيث يولد 280 كيلووات (380 حصان متري)، ليساعد السيارة على التسارع من السكون إلى 100 كم/ساعة في 4,6 ثانية، فيما تبلغ سرعتها القصوى 259 كم/ساعة. وتتفوق سيارة مَكَان GTS الرائدة على سابقتها بمقدار 44 كيلووات (60 حصان متري)، حيث يولد محركها 324 كيلووات (440 حصان متري)، مما يقلل زمن التسارع من السكون إلى 100 كم/ساعة إلى 4,3 ثانية، فيما تصل سرعتها القصوى إلى 272 كم/ساعة. وتأتي جميع الطرازات مجهزة بناقل الحركة ثنائي القابض من بورشه بسبع سرعات ونظام التحكم بالسحب من بورشه للدفع الرباعي كتجهيز أساسي. ويعزز الشاسيه المتطور من سرعة استجابة سيارة مَكَان الجديدة ودقة التحكم فيها في مختلف مواقف القيادة وظروف الطريق.

وأضاف الدكتور بروينل: “يحظى كل طراز من طرازات مَكَان بطابع مميز مع مجموعة كبيرة من عناصر التصميم الخارجي التي تعزز الأداء. ولا تعتبر سيارة مَكَان مجرد سيارة رياضية متعددة الاستخدامات، بل هي سيارة رياضية بأربعة أبواب مع محرك قوي فائق الأداء وتوفر أعلى مستويات متعة القيادة والراحة وخيارات التخصيص الفخمة مما يعكس سمات بورشه الأصيلة”.

تتميز سيارة مَكَان الجديدة من الخارج بتصميم جديد للمقدمة مع لمسة جمالية بلون السيارة الخارجي تبرز عرضها، بينما يُطلى الجزء الأوسط من مقدمة طراز GTS باللون الأسود. وأصبحت المصابيح الأمامية بتقنية LED مع نظام الإضاءة الديناميكي من بورشه والمرايا الخارجية بتصميم Sport Design من التجهيزات الأساسية في جميع الطرازات الجديدة مع مشتت الهواء الأنيق في الجزء الخلفي.

وتتوفر السيارة بـ 14 لوناً تشمل لوني بابايا ميتاليك وأزرق جنتيان ميتاليك الجديدين، إضافة إلى لون أخضر بايثون لطراز GTS مع مجموعة GTS Sport. كما تمت إضافة سبعة تصاميم جديدة للعجلات بقياس أكبر إلى المجموعة الحالية التي تبدأ بقياس 19 بوصة لسيارة مَكَان، و20 بوصة لسيارة مَكَان S و21 بوصة بتصميم GT مع إطارات فائقة الأداء لسيارة مَكَان GTS. ويعزز قسم بورشه للتصنيع حسب الطلب “Exclusive Manufaktur” حرية تصميم سيارة مَكَان بلا حدود وفقاً لمتطلبات ملاكها.

وتوفر سيارة مَكَان أعلى مستويات الانسجام بين الأداء الفائق والراحة، فتأتي مجهزة بعجلة القيادة GT الرياضية الجديدة متعددة الوظائف المستخدمة في سيارة 911. ويمكن الآن التحكم في نظام بورشه لإدارة الاتصالات إما عن طريق الأوامر الصوتية أو عبر الشاشة عالية الدقة قياس 10,9 بوصة التي تعمل باللمس.

وحظيت المقصورة بالكثير من التحسينات من خلال الكونسول المركزية الحديثة والأنيقة التي توفر نظام تشغيل جديداً يستخدم الأسطح التي تعمل باللمس بدلاً من الأزرار، كما تتضمن ذراع ناقل الحركة الأقصر في الوسط، وتأتي الساعة التناظرية المثبتة في الجزء العلوي من لوحة العدادات كتجهيز أساسي. ومن التجهيزات الاختيارية المتوفرة للسيارة مجموعة فرش المقاعد المصنوع من الجلد مع الدرزات المتباينة باللون أزرق جنتيان أو بابايا أو كرايون، والتي تمثل إضافة جديدة لألوان المقصورة.

تضفي مجموعة GTS Sport العديد من المزايا الديناميكية وعناصر التصميم السوداء على السيارة من الخارج، كما تتضمن تجهيزات حصرية للمقصورة تشمل المقاعد الرياضية القابلة للتعديل بـ 18 وضعية، ومجموعة تزيين المقصورة من الكربون، والفرش المصنوع من Race-Tex مع أجزاء مصنوعة من الجلد والدرزات المتباينة وحروف GTS باللون الأخضر بايثون.

يمكن للعملاء طلب شراء الجيل الثالث الجديد من سيارة مَكَان الآن، ومن المتوقع أن تصل الدفعة الأولى منها في نهاية هذا العام.

Related Articles

الرد على الموضوع

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Back to top button
× كيف يمكنني مساعدتك
X
%d bloggers like this: