المملكة العربية السعودية تستضيف أكبر حدث يجمع المختصين في قطاع الفعاليات

ضمن خطتها الاستراتيجية لتصبح الوجهة الأولى للفعاليات والمعارض الكُبرى في منطقة الشرق الأوسط بحلول عام 2020م، تستعدُ المملكة العربية السعودية لاستضافة المعرض السعودي للفعاليات، الحدث الأهم من نوعه في منطقة الشرق الأوسط، والذي سيعقد يومي 25 – 26 أيلول 2019 في مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض، وسيجمعُ تحت مظلّته المختصين في قطاعي الفعاليات والترفيه من كل أنحاء العالم.

المملكة العربية السعودية تستضيف أكبر حدث يجمع المختصين في قطاع الفعاليات

وعلى مدار يومين كاملين ممتلئين بالفعاليات والأنشطة، سيستعرض مجموعة من المتحدثين من أبرز قادة صناعة الترفيه في المنطقة أهم ما وصلت إليه هذه الصناعة، ومنهم السيد محمد تيم – الرئيس التنفيذي لشركة “entourage للتسويق والفعاليات، الذي سيسلّط الضوء على كيفية توظيف الكوادر المؤهّلة للارتقاء بقطاعي الفعاليات والترفيه في المملكة العربية السعودية، إلى جانب السيد “فيليب وريد” – الرئيس التنفيذي لشركة Cheesecake Digital، الذي سيقدم أفكاراً حول”الشروع في الألعاب الإلكترونية”، و”سوجوي شيريان” – الرئيس التنفيذي لشركة Option 1 Event Services“– الذي سيتحدث عن الابتكار في خدمات هذه الصناعة والمستقبل في تكنولوجيات الفعاليات والأحداث.

وعن قيام المملكة العربية السعودية باستضافة هذا الحدث، تحدّث السيد عمار داجينوالا – مدير المعارض في شركة إنفورما الشرق الأوسط – قائلاً: “يمتلك قطاع تنظيم المعارض والفعاليات في المملكة العربية السعودية ركائز ومقومات صلبة، تحرّك عجلة نموّه إلى الأمام، ولذا فإن إقامة مثل هذا الحدث الضخمّ سيشكّل نقطة التقاء هامة للمختصين في قطاعي الفعاليات والترفيه؛ للاطلاع على أحدث التطورات العالمية في هذين المجالين، وتبادل الخبرات المتنوعة في كيفية مواجهة التحديات التي تبرز في الأسواق”، وأضاف السيد عمّار :”سيشكّل المعرض فرصة فريدة من نوعها للمشاركين للتعرّف إلى أحدث الاتجاهات التي تقود صناعة الفعاليات والأحداث المحليّة، واكتساب الخبرة من روّاد هذا القطاع، فضلاً عن الاستفادة من جلسات وندوات إعلامية تحمل في جعبتها الكثير من الأمور الهامة المتعلّقة بهذا المجال”.

وعن حجم الاستثمار الذي تقدّمه المملكة للارتقاء بقطاعي تنظيم المعارض والفعاليات، أبدى السيد داجينوالا تفاؤله الكبير قائلاً: “تدرك الهيئة العامة للترفيه في المملكة حجم الإمكانيات الكبيرة التي تمتلكها كافة المدن السعودية، لذا ستستثمر بما يزيد عن 64 مليار دولار في قطاع الترفيه في العقد المقبل؛ الأمر الذي سيحدث نقلة نوعية في صناعة الأحداث والترفيه، ليس في المملكة وحسب، بل في المنطقة بأسرها”. وأضاف:”تكتشف المملكة كلّ يوم فرصاً جديدة تؤهّلها لدفع عجلة التنمية بما يعزّز الاقتصاد الوطني، وتطوير قطاعي المعارض والترفيه هو جزء لا يتجزأ من مسيرة الإصلاح الشاملة لتحقيق رؤية 2030م”.

هذا وسيشتمل المعرض السعودي للفعاليات على أكثر من 25 جلسة تعليمية وترفيهية، وجلسات مناقشة، تغطي كل ما يتعلّق بصناعة الأحداث في المملكة بما في ذلك: آخر تطوّرات الأسواق، التأشيرات واللوائح والاتجاهات، فعاليات الرياضة الإلكترونية، خدمات الضيافة، التسويق، وأحدث تكنولوجيات الفعاليات وغيرها المزيد، وسيحصل المشاركون على فرصة للتواصل مع أكثر من 2000 فعالية، ومتخصّصين في مجال الترفيه، و 50 من قادة الصناعة المبتكرين، بما في ذلك المنظّمون والمختصون في مجال الترفيه والتسويق والعلاقات العامة والإبداعيون وخبراء العمليات وتقنية الأحداث ومقدمو الحلول وغيرهم أصحاب المصلحة.

ومن الجدير بالذكر، أنّ المملكة العربية السعودية ووفقاً لبرنامج التحوّل الوطني الذي وضعته لتحقيق رؤية 2030، ستهدف إلى زيادة إنفاق الأسر على الأنشطة الترفيهية والثقافية داخل البلاد من 2.9% إلى 6% بحلول عام 2030م.

استقبل تنبيهات فورية حول المواضيع المهمة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

X
%d مدونون معجبون بهذه: