صناعة المعارض والمؤتمرات تدخل على خط أزمة كرونا

دخلت صناعة المعارض والمؤتمرات العالمية في حزمة القطاعات المتأثرة بشكل مباشر جراء إنتشار فايروس كرونا 19 والذي بات يؤثر بالشكل السلبي على مفاصل الإقتصاد في مختلف الأسواق العالمية، بسبب الخطوات الإحترازية التي تقوم بها مختلف الدول لإيقاف الزحف لهذا المرض.

صناعة المعارض والمؤتمرات تدخل على خط أزمة كرونا

وبحسب المنظمات والجمعيات الدولية والهيئات العالمية العاملة في مجال تنظيم وإقامة وتسويق المعارض والمؤتمرت والملتقيات، فإنه يتم يوميا الإعلان عن إلغاء ما يقارب 60 مناسبة على مستوى العالم، بمختلف أنواع تلك المناسبات في مختلف الدول، لأسباب تتعلق بشكل أساسي لإجراءات إحترازية من الدول المقامة فيها تلك الفعاليات ضد خطر إنتشار فايروز كرونا الجديد من الجيل الثاني للمرض.

ووفقا لذلك يقول السيد: بلال البرماوي رئيس الجمعية الدولية للمعارض والفعاليات بشرق آسيا وشمال أفريقيا IAEE أن المعارض والمؤتمرات باتت خلال السنوات العشر الماضية، تشكل حافز إقتصادي وإجتماعي كبير في مختلف دول العالم، وأن التراجع الكبير الذي سيتم خلال الربع الثاني والثالث من هذا العام 2020 وربما يمتد إلى نهاية العام، سيشكل ضربة إقتصادية موجعة لمفاصل هذا القطاع، الذي تطور على مدى السنوات الثلاث الماضية بشكل كبير في مختلف الدول العربية وبخاصة منطقة الخليج وتحديدا المملكة العربية السعودية بفضل جهود هيئة الترفيه ووزارتي السياحة والثقافة في هذا الجانب.

وأشار البرماوي أن المؤشرات الإقتصادية لصناعة المؤتمرات والمعارض سوف تنعكس بالشكل السلبي في الربع الثاني والثالث من هذا العام وستشهد الشركات والمؤسسات العاملة في القطاع خسائر وتراجع في الأرباح يصل إلى 70 في المئة نتيجة ألغاء وتأجيل العديد من المناسبات والفعاليات التي تقوم بها وخاصة (والحديث للبرماوي) تلك الفعاليات التي تعتمد على مشاركين من جنوب شرق آسياء أو الدول التي ينتشر فيها المرض بشكل كبير.

وفي الوقت الذي تعمل مجموعة من الدول لرفع جاهزيتها وقدراتها الطبية على مواجهة الفايروس، ثبتت تلك الدول جدولة مناسباتها وملتقياتها المجدولة في الربع الأخير من العام ومنها أكسبوا اكسبو 2020 الذي يقام في أبوظبي العاصمة الإماراتية في 6-8 سبتمبر  وهو اكبر معرض متخصص تنظمه الجمعة الدولية للمعارض والفعاليات مقرها ولاية دلاس الامريكية حيث يقام هذا المعرض لأول مرة خارج الولايات المتحدة الامريكية في مدينة أبو ظبي الامارتية ، بالإضافة اكد إدارة معرض IMEX الدولي الذي يقام سنويا في مدينة فرانكفورت الألمانية عن تأكيد موعد المعرض في شهر12 – 14 مايو ، كما تم تأكيد تنظيم معرض سوق السفر العربي الذي يعقد سنويا في مدينة دبي على تنظيمه دون أي اللغاء في 19 – 22 إبريل .

لدرس وتحليل النتائج التي ترتبت على هذا القطاع في ظل وجود مختلف أنواع المنظمين من العاملين في القطاع من موردين ومزودي الخدمات والشركات والمؤسسات العاملة.

في المقابل أصدرت القطاعات الصحية المسؤولة في الدول، ومنها السعودية والامارات وباقي دول الخليج والعالم العربي، تحذيرات وتوصيات للعاملين في القطاع بالإلغاء وتأجيل المناسبات والملتقيات، التي تحمل تجمعات دولية وأجنبية من دول مختلفة، لصعوبة إستقبالهم أو تنقلهم، ولأهداف السيطرة على إنتشار المرض بالشكل السليم.

وأختتم رئيس الجمعية الدولية للمعارض والفعاليات بشرق آسيا وشمال أفريقيا IAEE أن الخطوات الصحية التي إتخذتها الدول ومنها المملكة العربية السعودية والامارات العربية المتحدة والتوصيات الصادرة منها، وكان آخرها إيقاف العمرة بشكل مؤقت، والقيام بإجراءات إحترازية للتقل بين دول المجلس، على الرغم من الاضرار الاقتصادية الكبيرة لذلك، تأتي في مصلحة المواطن والمقيم وللحد من إيقاف إنتشار المرض وتوسعه وإنتقاله من الأماكن الأثر إنتشارا إلى الدول الأخرى.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X
%d مدونون معجبون بهذه: